مصدر أمني في شرطة مديرية الشمايتين يوضح ما حدث في مدينة التربة بتعز

3 أكتوبر 2019
مصدر أمني في شرطة مديرية الشمايتين يوضح ما حدث في مدينة التربة بتعز
عدن نيوز – خاص:

أعلن مصدر أمني بإدارة شرطة مديرية الشمايتين بمحافظة تعز اليوم الخميس ان ماحصل في مدينة التربة اليوم جريمة جنائية.

وأوضح المصدر في تصريح نقله الاعلام الامني التابع لشرطة تعز بأن الحادثة الجنائية بحسب المعلومات الأولية المتوفرة بدأت بمشادة كلامية بين أحد أفراد طقم عسكري وسيارة هايلوكس تحمل مسلحين حيث تطورت المشادة الكلامية لتبادل إطلاق النار بين الطقم العسكري وأفراد السيارة الهيلوكس أدت إلى مقتل أسامة عبدالحكيم الأشعري وأشرف عبدالجبار الذبحاني والذي تشير المعلومات انها يعملان مرافقين لمحافظ المحافظة الأستاذ نبيل شمسان وإصابة ٤ أخرين.

وأكد المصدر بأن شرطة الشمايتين والبحث الجنائي وقوات الأمن الخاص وفور وقوع الحادثة تحركت وفق الإجراءات القانونية اللازمة وتبذل قصار جهدها لاحتواء الإشكالية وملاحقة الجناة والقبض عليهم وتسليمهم للعدالة.

ودعا المصدر في ذات الوقت جميع المعنيين بضبط النفس وتجنيب مدينة التربة الصراع وعدم استغلال الحادثة وتوظيفها لاشاعة الفوضى والإخلال بأمن المدينة.. مشددا على أن الأجهزة الأمنية لن تتوانى في ضبط الجناة ايا كانوا وتطبيق القانون.