عسكر: خروج البلاد من دوامة الحرب مرتبط بتنفيذ مرجعيات الحل السياسي الثلاثة

28 يوليو 2019
عسكر: خروج البلاد من دوامة الحرب مرتبط بتنفيذ مرجعيات الحل السياسي الثلاثة
عدن نيوز - وكالات :

حذر وزير حقوق الإنسان اليمني، “محمد عسكر”، اليوم الأحد، من عواقب التفريط بأمن اليمن واستقراره على الملاحة البحرية والامن الإقليمي والدولي.

وقال “عسكر” ، إن خروج البلاد من دوامة الحرب، مرتبط بتنفيذ مرجعيات الحل السياسي الثلاثة.

وبحسب وكالة الأنباء اليمنية الرسمية “سبأ”، أضاف الوزير عسكر في المؤتمر الإقليمي العربي الثالث حول حماية وتعزيز حقوق الإنسان المنعقد بمقر جامعة الدول العربية بالعاصمة المصرية القاهرة ” أن اليمن ومنذ أربع أعوام تواجه التحديات المؤثرة على الامن القومي العربي.

وأشار إلى أنه رغم الأزمات الإنسانية والاقتصادية لا تزال تقاوم بكل شرائحها، أخطر عصابة متمردة على النظام والقانون، استولت على سلاح الدولة مستفيدة من عناصرها المزروعة في الجيش وبتخطيط ودعم عسكري واستخباري من إيران، الهادف الى زرع كيان طائفي وعنصري دخيل على ثقافة المجتمع اليمني لتستخدمه لمواجهة خصومها الدوليين وتوسيع نفوذها غير المشروعة في المنطقة معرضة بذلك الامن القومي العربي للخطر”.

وأكد أن التفريط باليمن سيكون له عواقب وخيمة على الاستقرار والملاحة البحرية والامن الإقليمي والدولي.

وأشار إلى أن السلوك المدمر للحوثيين من القتل والسحل والتمثيل بالجثث وتدمير منازل الخصوم وتهجير السكان يعبر عن بشاعة السلوم الحوثي.

وأكد أن الحوثيين يقومون بتجميع الاف الأطفال بشكل اجباري في مخيمات صيفية من اجل نشر ثقافة الكراهية والطائفية والتعبئة من اجل الموت.

وطالب وزير حقوق الإنسان اليمني، المجتمع الدولي بإدانة مرتكبي هذه الانتهاكات، والتي قال إن استمرارها هو استمرار للعنف وتقويض لجهود السلام في اليمن.

 
كلمات دليلية