قد يعيد المعركة ضد الوباء عاماً إلى الوراء.. علماء يحذرون من ظهور متحورات جديدة لكورونا

17 أغسطس 2021
قد يعيد المعركة ضد الوباء عاماً إلى الوراء.. علماء يحذرون من ظهور متحورات جديدة لكورونا
عدن نيوز - صحة

حذر عدد من العلماء البريطانيين من أن ظهور متحورات جديدة من فيروس كورونا المستجد قد يعيد المعركة ضد الوباء عاماً إلى الوراء، مع تزايد المخاوف من مقاومة هذه المتغيرات للقاحات الحالية بشكل تام.

وبحسب صحيفة «الغارديان» البريطانية، فقد قال العلماء التابعون للمجموعة الاستشارية العلمية لحالات الطوارئ (SAGE)، والتي تساعد الحكومة البريطانية في تقييم مخاطر «كورونا»، إن ظهور متغير جديد لـ«كورونا» يقاوم اللقاحات تماماً هو «احتمال واقعي».

ودعا العلماء إلى ضرورة تكثيف العمل على تطوير لقاحات جديدة تقلل العدوى والانتقال بصورة أدق وأفضل من اللقاحات الحالية، وإلى إنشاء المزيد من مرافق إنتاج اللقاحات والإكثار من الدراسات العلمية التي تتنبأ بكيفية تطور المتغيرات.

وقال البروفسور غراهام ميدلي، عضو Sage «من الواضح أن احتمال ظهور متغير جديد مقاوم للقاحات هو أمر يجب على المخططين والعلماء أخذه على محمل الجد لأنه سيعيد المعركة ضد الوباء عاماً إلى الوراء». وأضاف: «إن ظهور متغير جديد قادر على التغلب على المناعة المكتسبة من اللقاحات سيكون بمثابة ظهور لفيروس جديد، الأمر الذي يتطلب تخطيطاً واسعاً من قبل الحكومات والعلماء».

من جهته، قال الدكتور مارك باغولين، من فريق الاستجابة لـ«كورونا» في إمبريال كوليدج «إن منع ظهور أو انتقال المتغيرات المثيرة للقلق من بلد لآخر سيكون أمراً بالغ الأهمية، حيث إن هذه المتغيرات قد تؤدي إلى موجات وبائية مستقبلية بحجم أكبر من الموجات التي حدثت حتى الآن». وأضاف: «عند ظهور هذه المتغيرات سيتوجب علينا تحديث اللقاحات الحالية. لكن القيام بذلك قد يستغرق شهوراً ويعني أننا قد نحتاج إلى إعادة فرض القيود إذا كان هناك خطر كبير على الصحة العامة».

بدوره، دعا دومينيك كامينغز، كبير مستشاري بوريس جونسون السابق، الحكومة البريطانية إلى وضع «خطة طوارئ لمواجهة المتغيرات المقاومة للقاحات»، واقترح على النواب البحث عن طرق لإجبار الوزراء على القيام بذلك.

وتساهم اللقاحات في الحماية من المرض الشديد والوفاة بسبب «كورونا»، لكن فعاليتها ضد الإصابة بالمتغيرات، مثل متغير «دلتا»، تقل نسبياً عن الفعالية التي سجلتها تلك اللقاحات مع السلالة الأولى للفيروس.

وأظهرت أحدث البيانات المتوفرة على موقع جامعة «جونز هوبكنز» الأميركية أن إجمالي الإصابات بفيروس كورونا وصل إلى 207 ملايين و211 ألف حالة، فيما ارتفع إجمالي الوفيات لأربعة ملايين و362 ألف حالة.

وأوضحت البيانات المجمعة أن إجمالي عدد اللقاحات المضادة لـ«كورونا» التي جرى إعطاؤها حول العالم وصل إلى 6.‏4 مليار جرعة.

لا توجد مقلات اخرى

لا توجد مقلات اخرى