“الدفتيريا الخناق” يرعب سكان محافظة إب

“الدفتيريا الخناق” يرعب سكان محافظة إب
متابعات - (عدن نيوز)

قالت مصادر محلية في محافظة إب أن شابان توفيا، بمديرية السدة، شمال شرق المحافظة، فيما أصيب آخرون بأمراض مزمنة وخطيرة، بعد إصابتهم بداء الدفتيريا البكتيري.

ونقلت قناة “يمن شباب نت” عن المصادر، بأن وباءاً غريباً يُدعى الدفتريا” الخناق” انتشر خلال الأيام الماضية في عزلة وادي عصام بالمديرية، مخلفاً حالتي وفاة وإصابات كثيرة بأمراض خطيرة.

وأفادت المصادر “أن الشابين “أسامة زيد”،”خالد محمد الغراسي”ـ طالبين في المرحلة الثانوية ـ توفيا بعد إصابتهما بالداء، خلال اليومين الماضيين”.

وذكرت مصادر طبية إصابة عشرة مواطنين بإصابات مختلفة نتيجة اصابتهم بالوباء، تمثلت في فقدان للبصر والنطق، وحالات اعتلال قلب، وحالات شلل كلوي”.

وناشدت المصادر الطبية، الجهات المختصة في مكتب الصحة بالمحافظة والمديرية، إلى التدخل العاجل وتوفير المصول واللقاحات اللازمة، وفتح مركز طوارئ متخصص لاستقبال الحالات، بعد توسع انتشارها في عزل جديدة بالمديرية وأخرى في مديرية الرضمة المجاورة.

والدفتيريا مرض الجهاز التنفسي العلوي بسبب بكتريا الخناق الوتدية، وهي بكتريا هوائيه، ومرض معدي وقاتل في بعض الأحيان، وينتقل الميكروب عن طريق الرذاذ، و يتكاثر بمنطقة الغشاء المخاطي المبطن للفم و الحلق ويسبب التهابهم، وبعض الأنواع يفرز سموم قوية من الممكن أن تسبب تلف بالقلب والكلى والجهاز العصبي، كما أنه يوجد نوع أخف من الميكروب يصيب الجلد فقط، و الأكثر عرضة للإصابة أولئك الذين لم يلقحوا لقاح الخماسي أو ما كان يسمى سابقا باللقاح الثلاثي عدد (ثلاث جرعات) .

رابط مختصر
2017-10-31 2017-10-31
adennews