استعادة منفذ شحن الحدودي مع عمان بعد سيطرة مسلحين عليه

محرر 13 أغسطس 2017
استعادة منفذ شحن الحدودي مع عمان بعد سيطرة مسلحين عليه

أنهت السلطة المحلية في محافظة المهرة – شرق اليمن – سيطرة مسلحين من قبيلة زعنبوت على منفذ شحن الحدودي مع سلطنة عمان , في وقت اكدت مصادر محلية عدم انسحاب القوات الحكومية من المنفذ او طردها من المسلحين القبليين .

الاتفاق الموقع بين السلطة المحلية وقبيلة زعنبوت اكد على عودة سلطة الدولة على جمرك المنفذ واستمرار مساعي الوساطة لإيجاد حلول لمشكلة النزاع مع قبيلة رعفيت, وكذا خروج جميع المسلحين التابعين لقبيلة زعنبوت من جمارك المنفذ والبوابة الوسطى.

كما أكد الاتفاق على إعادة الأوضاع في جمارك منفذ شحن الى ما كانت عليه في السابق، وأن تقوم السلطة المحلية بإلغاء قرار سابق أصدرته بمنح قبيلة رعفيت مساحة ارض في المنطقة المتنازع عليها مع قبيلة زعنبوت والتي تضم منفذ شحن، كما قضى الاتفاق بإعادة قضية النزاع بين القبيلتين الى المحكمين القبليين.

وتخوض قبيلتا زعنبوت ورعفيت نزاعا بشأن مساحة أرض واسعة تضم منفذ شحن الحدودي مع سلطنة عمان، وتعود ملكية الأرض لقبيلة زعنبوت بحسب مصادر محلية، لكن السلطة المحلية أصدرت قرار سابق بمنح قبيلة رعفيت مساحة أرض بالقرب من منفذ شحن وضمن الأراضي التي تملكها قبيلة زعنبوت , وهو ما تسبب في إثارة المشكلة من جديد .

رابط مختصر