خلافات بين حوثيين ومواطنين في صنعاء بسبب فرض ترديد “الصرخة” بعد صلاة الجمعة

محرر 128 يوليو 2017
خلافات بين حوثيين ومواطنين في صنعاء بسبب فرض ترديد “الصرخة” بعد صلاة الجمعة

نشبت خلافات بين حوثيين ومواطنين في عدد من مساجد العاصمة صنعاء عقب خطبة الجمعة اليوم .

وطبقاً لمواقع صحفية فقد فرضت جماعة الحوثي في العاصمة صنعاء ترديد ” الصرخة ” اليوم في مساجد العاصمة في ختام فعاليات “اسبوع الصرخة الذي تقيمه ميليشيا الحوثي ما تسبب في نشوب خلافات بين المصلين والمنتمين لجماعة الحوثي .

وأضافت أن الخطباء المنتمين لجماعة الحوثي طلبوا من الحاضرين ترديد الصرخة الأمر الذي رفضه كثير من المصلين مؤكدين أن المسجد دار للعبادة وليس للصرخات والشعارات الطائفية.

وكان بعض الخطباء قد رددوا على معارضي الصرخة بالقول “الذي ما اعجبته الصرخة يخرج من الجامع” في تنسيق واضح لفرض صرختهم في المساجد . حسب مصادر محلية .

وكانت جماعة الحوثي قد دشنت اسبوع الصرخة مطلع الإسبوع المنصرم في حرم جامعة صنعاء ما أثار استياء الكثير من المثقفين واعضاء هيئة التدريس والطلاب والمواطنين.

رابط مختصر