وتيرة الاغتيلات تتنامى في تعز رغم الانتشار الأمني

محرر 225 يوليو 2017
وتيرة الاغتيلات تتنامى في تعز رغم الانتشار الأمني

عدن نيوز – متابعات:

تنامت حوادث الاغتيال في مدينة تعز جنوب غرب اليمن، بشكل لافت، والتي طالت أفرادا من الجيش الوطني، كان آخرها اغتيال جنديين يوم امس الاثنين.

واغتال مسلحون مجهولون عنصرين من الجيش أحدهما نجل قائد الشرطة العسكرية وسط مدينة تعز.

وبحسب مصادر مطلعة فإن مسلحين هاجموا طقما عسكريا تابعا لقوات الشرطة العسكرية، وفتحوا النار عليه ما أسفر عن مقتل “عماد جمال الشميري” وجندي آخر فيما أصيب عناصر آخرون.

وبدأت قوات الشرطة العسكرية بالانتشار في شوارع تعز منذ أيام، وذلك في سياق خطة أمنية تهدف لضبط الفوضى وتثبيت الأمن، بعد اشتباكات مسلحة شهدتها المدينة.

وفي الأسبوع الماضي، وقعت حادثتا اغتيال طالت الجندي مالك عبد العزيز الشجاع، بعد أقل من 24 ساعة على اغتيال الجندي عمار الصراري، مرافق مدير عام الجوازات في المحافظة بمسدس كاتم صوت وسط المدينة.

وفي آيار/مايو الماضي، شهدت تعز 5 عمليات اغتيال طالت أفرادا من كتائب “أبو العباس” السلفية والمنضوية تحت قيادة اللواء 35 مدرع وسط وشرق تعز. وفقا لتقارير صحفية.

وفي آذار/مارس من العام الجاري، اغتيل جندي من أفراد اللواء 170 دفاع جوي في حي الروضة شمال مدينة تعز.

 
رابط مختصر