برعاية وزير حقوق الانسان..احياء الذكرى الثانية لمجزرة دار سعد بعدن التي ارتكبتها مليشيا الحوثي

محرر 220 يوليو 2017
برعاية وزير حقوق الانسان..احياء الذكرى الثانية لمجزرة دار سعد بعدن التي ارتكبتها مليشيا الحوثي

عدن نيوز - متابعات:

رعاية معالي الدكتور محمد محسن عسكر وزير حقوق الانسان والسلطة المحلية بمديرية دار سعد نظم  مكتب الشهداء والجرحى بالمديرية  وبالتعاون مع مجموعة أكتوبر الجنوبية ومركز عدن للدراسات والرصد والتوثيق  ومؤسسة صح لحقوق الإنسان  فعالية بمناسبة الذكرى الثانية لمجزرة دار سعد، الذي راح ضحيتها 125 مدني بينهم اطفال ونساء  وأصيب فيها المئات التي ارتكبتها مليشيات الحوثي صالح الإجرامية .

وفي الفعالية تحدث  مدير عام مديرية دار سعد الاستاذ محمد جباري  عن وحشية المليشيات  والعنف الذي مارستة تجاة  ابناء دار سعد والجنوب  مستعرضا  صمود أبناء المديرية في مواجهة المليشيات والتي منعت دخول فلول المليشيات إلى المديرية
وأشار إلى أن  ادارتة تولي اسر  الشهداء والجرحى والمعتقلين  جل اهتمامها ورعايتها .

فيما أشار الاستاذ مبارك الهبوب مدير مكتب الشهداء والجرحى الى أهمية  رعاية أسر الشهداء والجرحى واستعرض بالأرقام  حصيلة  الشهداء والجرحى والانتهاكات  التي ارتكبتها المليشيات في المديرية وقدم شكرة لمعالي وزير  حقوق الإنسان لرعايتة الأنشطة الحقوقية  وتسليط الضوء عن انتهاكات مليشيات الحوثي صالح    في المحافل الإقليمية والدولية والمجموعة أكتوبر الجنوبية ممثلة برئيسها الشيخ عبدالحافظ الناخبي  ومؤسسة صح لحقوق الإنسان ومركز عدن للدراسات والرصد
وتحدث الاستاذ قاسم داؤؤد رئيس مكتب عدن للدراسات والرصد  عن دور الحكومة في رعاية أسر الشهداء داعيا إلى تفعيل الية شاملة  من خلالها يتم   تقديم الرعاية لهم  واستعرض جهود المركز والمنظمات الحقوقية في الرصد والتوثيق  بعد ذالك تحدث الاستاذ عبدالله ناجي رئيس  المجلس التنسيقي  لأبناء دار سعد مستعرض دور ابناء المديرية في التصدي المليشيات  والخطوات  المستقبلية التي ينبقي العمل عليها لتحقيق أهداف  التي ضحى من أجلها الشهداء
بدورة اعتبر الاستاذ  عصام الشاعري رئيس المكتب التنفيذي لمؤسسة صح لحقوق الإنسان بان جريمة دار سعد    التي ارتكبتها مليشيات الحوثي صالح جريمة ضد الإنسانية  وترقى إلى جرائم الحرب وان مرتكبي  هذ ة الجريمة البشعة وقاداتهم سواء السياسين او العسكريين  والموالين للمخلوع  علي صالح من قادة الجيش سينالون جزائهم   جراء ما ارتكبوه  وقدم الشاعري وصفا عن سقوط أكثر من أربعين قذيفة هاون ومدفعية على أحياء دار سعد المكتظة بالسكان حيث كانت بداية سقوط القذائف منذوا 15 يوليو  2015  ووصلت ذروتها يوم 19 يوليو ثالث ايام العيد واستعرض الشاعري أبرز الجرائم التي ارتكبتها المليشيات أثناء اجتياحها  بمحافظة عدن ومنها جريمة  استهداف النازحين وجريمة قصف أحياء المنصورة واجتياح خور مكسر واستهداف السكن الجامعي الطلابي في مدينة الشعب وقصف خزانات الوقود في البريقة واستعرض تقرير مؤسسة صح لحقوق الإنسان  وأبرز الأنشطة التي قامت فيها المؤسسة في مجال الرصد والتوثيق  وقدم الشكر لمعالي وزير حقوق الإنسان والسلطة  المحلية بدار سعد لرعايتهم هذ ة  الفعالية  واهتمامهم الكبير في متابعة ملف حقوق الانسان في المحافل المحلية والإقليمية والدولية
في حين دعت  كلمة أسر الشهداء إلى الاهتمام برعاية أسر شهداء وجرحى  مديرية سعد وكل الشهداء وجرحى الحرب التي شنتها مليشيات الحوثي صالح
حضر الفعالية نائب مدير أمن لحج العميد علي باعامر والشخصيات الاجتماعية بالمديرية ونشطاء المجتمع المدني ومنظمات حقوق الإنسان وأسر الشهداء والجرحى وعدد كبير من أبناء المديرية.

*الصهاريج

رابط مختصر