اللواء فرج البحسني يرد على الزبيدي وقيادات الانتقالي بعد تطاولهم على السعودية.. ويؤكد رفض حضرموت للانفصال

محرر 124 مايو 2019
اللواء فرج البحسني يرد على الزبيدي وقيادات الانتقالي بعد تطاولهم على السعودية.. ويؤكد رفض حضرموت للانفصال

عدن نيوز - متابعات:

فجر اللواء فرج البحسني محافظ محافظة حضرموت مفاجأة من العيار الثقيل ورفض ان يكون هناك انفصال يقوده ابناء الضالع .

البحسني وخلال مأدبة افطار تحدث قائلا ان حضرموت بلد متكامل الاركان ولديه رجال قادرين على النهوض به ، وانه يفضل البقاء تحت لواء الوحدة من الانفصال تحت قيادة عيدروس الزبيدي كونه عنصري.

وقال اللواء البحسني انه من المعيب على اي قيادي في الانتقالي ان يكيل الشتائم للسعودية لان اليمنيين لم يجدوا منها الا كل خير .

جاء حديث البحسني عقب ان أعلن عيدروس الزبيدي، رئيس ما يسمى المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتيا ، مساء السبت 18 مايو/ أيار 2019، عن تأسيس محاور قتالية وعملياتية والتعبئة العسكرية العامة لقتال قوات الجيش الحكومي في محافظات حضرموت وشبوة وأبين، بهدف الإنفصال وإقامة الدولة الجنوبية.

وكان الزبيدي ـ قد قال في كلمة أمام عدد من قيادات “الإنتقالي” الانفصالية في عدن “إن سلميتنا كانت حباً وأملاً في السلام، وبالمقابل كانت حربنا مُرةٌ لا هوادة فيها، فنحن الجنوبيون أهل السلام وفرسان الحرب، ولقد كان التحرير الذي حققناه سوياً نتيجة أولية عادلة بالنسبة للوضع الذي كان قائماً، الا ان النتيجة النهائية يجب ان تكون الاستقلال الكامل”.

وكان السفير السعودي لدى اليمن آل جابر، تعرض لهجوم إعلامي منظم من ناشطين تابعين لمطابخ المجلس الانتقالي داخل اليمن وخارجه، والمدعومة من الإمارات.

ويأتي هجوم الانتقالي على السفير السعودي بسبب مواقف المملكة العربية السعودية من الوحدة اليمنية ورفضها لمشاريع الانفصال التي تنادي بها قيادات مجلس عيدروس الزبيدي وهاني بن بريك.

رابط مختصر