اعتداءات جديدة على المعتقلين بسجن بير احمد الاماراتي بعدن

محرر 116 مايو 2019
اعتداءات جديدة على المعتقلين بسجن بير احمد الاماراتي بعدن

عدن نيوز - عدن:

كشفت رابطة أمهات المختطفين اليمنيين، اليوم الأربعاء، عن اعتداء جديد على المعتقلين في سجن بير أحمد الذي تشرف عليه الإمارات، في العاصمة المؤقتة عدن.

واتهم بيان للرابطة، مدير السجن “غسان العقربي” وجنوده بالاعتداء على المعتقلين بالضرب الوحشي، ما أدى لإصابة الكثير من المعتقلين بجروح وكسور عديدة.

وأكدت الأمهات أن “70” معتقلا في سجن بير أحمد يتم انتهاك حقوقهم وإذلالهم والإعتداء عليهم للمرة الثالثة خلال شهرين، دون أن تتخذ الجهات المعنية أي اجراءات لمحاسبة ومعاقبة المعتدين عليهم كما تلزمها اتفاقية مناهضة التعذيب، وينص القانون اليمني، ومنعت الزيارة عنهم منذ بداية شهر رمضان.

وطالبت وزير الداخلية ووزير حقوق الإنسان إنصاف المعتقلين والمخفيين قسراً والتحقيق، مع مرتكبي تلك الانتهاكات والاعتداءات المتكررة على المعتقلين ومحاسبتهم، وإنهاء معاناة المخفيين قسراً وعائلاتهم بسرعة اظهارهم وتمكينهم من حقوقهم الإنسانية والقانونية كاملة.

وأضاف البيان أن الإعتداء جاء بينما كانت أمهات المختطفين والمعتقلين في عدن، ينتظرن الوفاء بالوعود بتمكين أبنائهن من حقوقهم الإنسانية والقانونية، والإفراج عنهم قبيل شهر رمضان الكريم.

ويعد سجن بير أحمد سيء الصيت أحد السجون التي تديرها قوات أمنية موالية للإمارات، وتمارس داخل السجن آساليب مروعة للتعذيب المميت على يد مرتزقة أجانب، استأجرتهم الإمارات بحسب تقارير ودولية وشهادات معتقلين سابقين تم الإفراج عنهم.

كلمات دليلية
رابط مختصر