شاهد بالصور.. قيادي جنوبي يكشف معلومات جديدة عن سجن سري يديره الإماراتيون في عدن

محرر 223 أبريل 2019
شاهد بالصور.. قيادي جنوبي يكشف معلومات جديدة عن سجن سري يديره الإماراتيون في عدن

عدن نيوز - متابعات خاصة:

كشف القيادي في المقاومة الجنوبية عادل الحسني معلومات جديدة عن سجن سري كانت تستخدمه القوات الامارات معتقلاُ لقيادات وناشطين يمنيين وتمارس في حقهم ابشع انواع التعذيب.

وقال القيادي الحسني أنه استطاع تسريب هاتف نقال إلى داخل السجن السري بهدف الحصول على صور وتسجيلات مصورة موثقة من داخل السجن عبر رشوة قدمها لأحد حراس السجن.

وأكد الحسني في منشور له على حسابه بالفيسبوك أن بعض الصور والفيديوهات التي ارفقها بمنشوره تم التقاطها وتسجيلها في أحد السجون السرية الخاضع لسلطة الامارات في عدن.

ولفت الحسني إلى قيام الإماراتيين في شهر نوفمبر 2017 بهدم السجن بعد معرفتهم بتسريب صور وفيديوهات من داخله وتم نقل المعتقلين بعدها إلى سجن بئر أحمد.

وجاء في منشور الحسني: “هذه بعض الصور والفيديوهات في سجن سري قديم اعطيت العسكري مبلغ من المال وادخل لي الجوال بعد ان علم الإماراتيين ان هناك جوال تسرب نقلونا الى سجن جديد وهدموا هذا السجن في شهر ٢٠١٧/١١ م”.

وكان الحسني قد توعد الحاكم العسكري الاماراتي في عدن “أبو خليفة المهيري” بفضح ممارسات القوات الاماراتية وجرائم الحرب والاعتقالات التعسفية والسجون السرية الإماراتية في اليمن.

وقال الحسني “أعرف كيف الوي ذراعكم يابو خليفة سعيد المهيري ولن اترك منظمة ومؤسسة دولية الا وسأصل بصوتي وصوت كل مظلوم اليها حتى تخرجو من بلادنا اذلة صاغرين” بعد أن قال أنه انهى “مقابلة صحفية استمرت لاكثر من ساعة عبر الاونلاين مع الخبيرة في القانون الدولي “ماري لويس توجاس” حول جرائم الحرب الاماراتية في اليمن”.

كلمات دليلية
رابط مختصر