هذا ما طلبه الحوثيون من قبائل يافع.. ناشط يمني يكشف عن مخطط دولي “قذر” يطبخ على نار هادئة

محرر 222 أبريل 2019
هذا ما طلبه الحوثيون من قبائل يافع.. ناشط يمني يكشف عن مخطط دولي “قذر” يطبخ على نار هادئة

قالت مصادر مطلع أن مليشيا الحوثي بعثت برسالة إلى قبائل يافع تطلب منهم فتح طريق لهم “كي يعبروا إلى ابين لمحاربة القاعدة، إلا أن قبائل يافع لم ترد إلى هذه اللحظة على رسالة المليشيا.

وأكدت المصادر أن المجلس الانتقالي الجنوبي بقيادة عيدروس الزبيدي يضغط بكل قوته للسماح لمليشيا الحوثي بالعبور متحججين ان الشرعية ضد الجنوب وضد يافع.

وذكر الناشط الجنوبي سامي الحروبي في منشور له على صفحته بالفيسبوك ان هناك مخططاً دولياً “قذر” يتم “طبخه على نار هادئة” حد وصفه.

وقال الحروبي  أن “الجميع يعلم ان فزاعة القاعدة كانت صنيعة عفاشية بامتياز بعدما تم تصفيته من قبل الحوثيين استمر حلفاءه في دعم مجاميع مسلحة ومن ثم محاربتها من اجل القضاء على أبين ولم يستطيعوا”.

وأضاف: “ثم استمروا برفع التقارير عن أبين إلى الجانب الأمريكي كي يعطى الضوء الاخضر للحوثيين للعودة إلى الجنوب مجددا تحت ذريعة ملاحقة عناصر التنظيم”.

ولفت الناشط سامي الحروبي إلى قيادي حوثي غازل الانتقالي وقال لهم “إن كل الخيارات مطروحة على طاولة السيد بخصوص الجنوب” منوهاً إلى أن “كل تلك الأحداث لم تأتي من فراغ فهناك سيناريو جديد تتم طباخته بأذرع محلية لا تهمها إلا مصالحها، ودولية توجهها معروف وهو تدمير اليمن وقتل ابنائه والنيل منه” في اشارة الى الامارات الداعم للمجلس الانتقالي وايران الداعمة لمليشيا الحوثي.

رابط مختصر