بعد عرضهم الإستسلام لقوات الجيش.. مليشيا الحوثي تنفذ أبشع عملية إعدام بحق 31 عنصراً من عناصرها في الحديدة

محرر 31 أبريل 2019
بعد عرضهم الإستسلام لقوات الجيش.. مليشيا الحوثي تنفذ أبشع عملية إعدام بحق 31 عنصراً من عناصرها في الحديدة

عدن نيوز – متابعات:

أقدمت مليشيا الحوثي الانقلابية خلال الأيام القليلة الماضية على إعدام 31 من المسلحين التابعين لها المحاصرين داخل مدينة الدريهمي جنوبي الحديدة بعد عرضهم الاستسلام لقوات الجيش.

وقال المتحدث باسم ألوية العمالقة بالساحل الغربي “وضاح الدبيش” إن المتمردين المحاصرين داخل مدينة الدريهمي عرضوا قبل عدة أيام على قيادات عسكرية في قوات الجيش بالحديدة وعلى أحد المواطنين استعدادهم لتسليم أنفسهم لقوات الشرعية.

وأضاف الدبيش في تصريح صحفي أنه وبعد انكشاف الأمر لقيادات المتمردين جرت عملية التصفية للمسلحين الذين كانوا ينوون الاستسلام بعدما وجه لهم اتهام بالخيانة.

وأشار الدبيش إلى أن عملية الإعدام جرت في موقع مشروع الآبار بمدينة الدريهمي بطريقة وحشية فيما تم دفنهم خلف أحد المدارس.

 
رابط مختصر