تدخل التحالف يمثل لحظة تأريخية.. الرئاسة اليمنية: أي اصطفاف ضد الحكومة يخدم بقاء الحوثيين

محرر 327 مارس 2019
تدخل التحالف يمثل لحظة تأريخية.. الرئاسة اليمنية: أي اصطفاف ضد الحكومة يخدم بقاء الحوثيين

عدن نيوز - متابعات:

قال مدير مكتب رئاسة الجمهورية عبدالله العليمي إن جماعة الحوثيين هي الخطر الذي يهدد الشعب اليمني وإن أي اصطفاف خارج إطار الحكومة الشرعية والتحالف العربي بقيادة السعودية يخدم بقاء الحوثيين.

وجاءت تصريحات العليمي في تغريدات على صفحته بموقع “تويتر” في الذكرى الرابعة للتدخل العسكري الذي نفذه التحالف العربي في اليمن لإعادة شرعية الرئيس عبدربه منصور هادي وانهاء انقلاب الحوثيين.

وقال العليمي “بعد أربع سنوات تترسخ لدى اليمنيين يوماً بعد آخر أن الميليشيات الحوثية بما تحمله من أثقال الإمامة والسلالة والعمالة ودعاوى الاصطفاء هي الخطر الذي يهدد الشعب اليمني بكل تنوعاته”.

وأضاف “أي اصطفاف خارج إطار الشرعية والتحالف لن تؤدي إلا لإطالة امد هذا الخطر”.

وأشار إلى إن تدخل التحالف في اليمن “يمثّل لحظة تاريخية فارقة وتعبيراً عن موقف عربي ثابت وأصيل وتتجدد مع هذه الذكرى عزيمة راسخة للقيادة اليمنية والتحالف الداعم لها على هزيمة الانقلاب ودحر الميليشيا الحوثية الإيرانية واستعادة الدولة وتطبيع الأوضاع”.

وقال مدير مكتب الرئيس إن مستقبل اليمن مرهون بالتحالف بين اليمنيين ضد الانقلاب والالتفاف حول الحكومة الشرعية ومشروع الدولة الاتحادية القائمة على مبادئ النظام الجمهوري والمواطنة المتساوية والعدالة والحكم الرشيد.

وعبّر العليمي عن امتنان اليمنيين لموقف العاهل السعودي سلمان بن عبدالعزيز “وحجم الدعم السياسي والعسكري والإنساني الذي تقدمه لليمن وجهود بقية دول التحالف إنه تعبير عن موقف أخوي صادق ونبيل لا يمكن نسيانه”.

رابط مختصر