بعد اتهام مالكه بانتمائه الحزبي.. مليشيا الحوثي تصادر مستشفى في صنعاء وتضمه إلى أملاكها الخاصة

محرر 325 فبراير 2019
بعد اتهام مالكه بانتمائه الحزبي.. مليشيا الحوثي تصادر مستشفى في صنعاء وتضمه إلى أملاكها الخاصة

عدن نيوز - صنعاء:

قالت “وكالة 2 ديسمبر” أن مليشيا الحوثي المسلحة ضمت مستشفى “سيبلاس للتجميل وأطفال الأنابيب” ومستشفى “الأمومة والطفولة” التابعين لرجل الأعمال الدكتور زيد حسن إلى أملاكها الخاص.

وقال أحد أقارب رجل الأعمال زيد حسن والذي طلب عدم الكشف عن هويته “إن مليشيا الحوثي صادرت أموال وأرصدة مستشفيي سيبلاس والأمومة والطفولة” ووضعت محاسبين من عناصرها تقوم بنهب الإيرادات يومياً.

وأوضح المصدر أن المليشيا أممت المستشفيين بدعوى أن مالكها من حزب الإصلاح وأن إيرادات المستشفى تورد لحسابات الحزب عند الصراف محسن الخضر مشيراً إلى أن الدكتور زيد حسن يتواجد في ماليزيا منذ مطلع العام 2015 ولم يعرف له سابقا أي نشاط سياسي.

وتواصل مليشيا الحوثي إحكام قبضتها على المؤسسات الحكومية وغير الحكومية وتستهدف القطاع الخاص حيث تقوم بتأميم ممتلكاته وتصادرها تحت ذرائع واهية مستقوية بالقضاء والمصالح الإيرادية التي تعمل تحت إمرتها.

وتعمل مليشيا الحوثي على التضييق على التجار ورجال الأعمال ونهب معداتهم ومحلاتهم في صنعاء وفرض إتاوات مالية كبيرة عليهم.

رابط مختصر