وزير الخارجية: تلقينا وعوداً أممية بالتحقيق في تنفيذ المرحلة الأولى بالحديدة

محرر 224 فبراير 2019
وزير الخارجية: تلقينا وعوداً أممية بالتحقيق في تنفيذ المرحلة الأولى بالحديدة

عدن نيوز - صحف:

أكدت الحكومة اليمنية تلقيها وعوداً من الأمم المتحدة بالتحقق من إجراءات المرحلة الأولى، قبل الانتقال للمرحلة الثانية من الخطة الجديدة، للتأكد من تنفيذ المليشيات لكافة البنود.

وقال وزير الخارجية”خالد اليماني” لصحيفة الشرق الأوسط، بأن الحكومة تلقت وعدا من المبعوث مارتن غريفيث، والجنرال مايكل لوليسغارد، أنه لن يكون هناك انتقال لتنفيذ المرحلة الثانية من الخطة إلا بعد التحقق من تطبيق كافة بنود المرحلة من قبل الميليشيات.

وأشار الى تأكيد المبعوث على ألا يكون هناك تلاعب وادعاءات بتسليم الموانئ ويتضح فيما بعد وجود وانتشار عناصرهم في تلك المواقع.

وقال أن هذه الوعود جاءت بعد أن تحفظت الحكومة على بعض ما ورد في الخطة الجديدة.

وترى الحكومة أنه لا بد أن يوجد بعد انسحاب الميليشيات العاملون في الوظيفة العامة ضمن قوائم 2014 في القطاعات الرئيسية، وأن لا يكون هناك تلاعب وتمثيلية مكررة للانقلابيين لما وقع في وقت سابق.

وأوضح الوزير شكوكه حول أن تكون الميليشيات استخدمت قضية الموافقة على الانسحاب قبل جلسة مجلس الأمن الأسبوع الماضي، ليقدموا صورة على أنهم متعاونون، في حين أنهم قد ينقلبون على ما أبدوه ويضعون العراقيل أمام فكرة الانسحاب، لذا فهوا اختبار كبير لتحقيق السلام.

ورجح اليماني أن الأمم المتحدة تتحدث بشكل عام حول تعاون الأطراف على فتح ممر، والمقصود هنا الطريق من الميناء إلى مطاحن البحر الأحمر وهذا مسيطر عليه من قبل الميليشيات .

واعتبر وزير خارجية اليمن أن إفادة وكيل الأمين العام للشؤون الإنسانية لن تؤدي إلى شيء إيجابي لمصلحة السلام في اليمن.

ولفت الى تنصل الحوثيين من الالتزام بملف الأسرى والمعتقلين، وان الحكومة الشرعية لم تصل حتى الآن إلى توافقات في هذا الملف.

رابط مختصر