تفاصيل ملاحقة الأجهزة الأمنية لمرتكب جريمة “اغتصاب وقتل طفلة”واعتقاله خلال اقل من 48 ساعة

محرر 229 يونيو 2017
تفاصيل ملاحقة الأجهزة الأمنية لمرتكب جريمة “اغتصاب وقتل طفلة”واعتقاله خلال اقل من 48 ساعة

عدن نيوز - متابعات:

قبضت الأجهزة الأمنية في محافظة ذمار على مرتكب ابشع جريمة قتل واغتصاب وحشي بحق طفلة لم تتجاوز ربيعها الثالث في العاصمة صنعاء.
وتوصلت الأجهزة الأمنية للقاتل بسبب منشو ر على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، يحمل صورة  القاتل والمغتصب والذي قاد شاب في مدينة ذمار إلى التعرف عليه بعد أن كان يجلس على رصيف احد الشوارع هناك.
وشهد خبر الواقعة مع صورة القاتل والطفلة المجني عليها، تداولا كبيرا بين ناشطين مواقع التواصل وخصوصا الفيس بوك، حتى  وصل الى الشاب الذي شاهد الفاعل في احد شوارع ذمار وبعد التأكد من تطابق الصور، ابلغ الشرطة والتي بدورها القت القبض عليه.
وكانت الجهات الأمنية ألقت  صباح الأمس القبض على قاتل طفله في الثالثة من عمرها بعد اغتصابها في أول أيام عيد الفطر المبارك في العاصمة صنعاء. 
وقال مصدر أمني  أنه تم القبض على المتهم الرئيس بقتل الطفلة رنا المطري ويدعى  محمد مجاهد سعد المغربي في مدينة ذمار بالتعاون مع المواطنين. 
وعُثر على جثة الطفلة رنا المطري مساء أمس, وهي مغتصبة وعلى جسمها آثآر كدمات، في أحد الأماكن القريبة من منزلها في حي بيت معياد جوار جامع الخير بالعاصمة صنعاء. 
وأعلنت أسرة الطفلة عن فقدانها مساء يوم العيد بعد أن اختطفها الجاني وأودعها أحد المخازن المغلقة في الحي ليرتكب جريمته في وحشية ودون شفقة أو رحمه.
وهزت الجريمة الرأي العام اليمني، في سابقه لم تشهدها اليمن من قبل، متجاوزا جميع خطوط الإجرام وانعدام الأخلاقيات.
رابط مختصر