أخيراً “كاميرت” يكشف المستور ويحدد الطرف المعرقل

محرر 215 فبراير 2019
أخيراً “كاميرت” يكشف المستور ويحدد الطرف المعرقل

عدن نيوز - متابعات:

قالت وزارة الخارجية اليمنية إن الرئيس السابق للجنة تنسيق إعادة الانتشار الجنرال الهولندي باتريك كاميرت حمّل ميليشيات الحوثي مسؤولية إتلاف وتدمير 20 بالمئة من مخزون الحبوب في مطاحن البحر الأحمر بنيران قذائفها.

وهذا تصريح يكشف التضليل المتعمّد الذي تحمله بيانات مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية في اليمن وفق ما ذكرته الوزارة اليمنية.

وكانت ميليشيا الحوثي الانقلابية عاودت استهداف صوامع الغلال في مطاحن البحر الأحمر ومستودعات الحبوب التابعة لبرنامج الغذاء العالمي في مدينة الحديدة، غرب اليمن، للمرة الثالثة خلال أسابيع.

وأفادت مصادر عسكرية أن التصعيد الحوثي المستمر باتجاه المطاحن يهدد مباشرة بإتلاف مخزون الحبوب والإغاثة التابع للأمم المتحدة، وتدمير الكميات التي نجت سابقًا من حرائق ناتجة عن القصف بقذائف الهاون على فترات متفرقة.

رابط مختصر