شبكة سي إن إن تروي كيف تم الإطاحة بمشروع القرار البريطاني الحوثي لوقف عمليات التحالف العربي في اليمن (ترجمة خاصة)

محرر 11 ديسمبر 2018
شبكة سي إن إن تروي كيف تم الإطاحة بمشروع القرار البريطاني الحوثي لوقف عمليات التحالف العربي في اليمن (ترجمة خاصة)

عدن نيوز - خاص:

سردت شبكة “سي إن إن” الأمريكية كواليس الإطاحة بقرار مشروع قدمته بريطانيا لمجلس المن الدولي للتصويت عليه، يهدف الى وقف عمليات التحالف العربي في اليمن.

وأكدت الشبكة أن ضغوطات وحراكاً سعودياً فاعلاً داخل أروقة منظمة الأمم المتحدة أفشلت القرار في آخر لحظة.

وقال مصدران لـ “سي إن إن” إن الولايات المتحدة، وكنتيجة لتحركات السعودية، انتقدت بشدة مشروع قرار مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة الداعي لوقف الضغط العسكري ضد الحوثيين، تحت دعاوى السلام.

أحد المصادر المطلعة على المفاوضات حول القرار قال إن الولايات المتحدة أوصدت الأبواب بشكل مفاجئ أمام مساعي تمرير القرار ، قائلة “لا يمكننا دعم هذا القرار في الوقت الحالي”.
مشيرة الى أن أمريكا وعدد من الدول الكبرى من بينها الصين وقفت ضد تمرير هذه القرار، معتبرة أنه من غير المعقول اقتراح مثل هكذا قرار قبل أن يتم عقد مشاورات يمنية – يمنية ومتابعة ما يستجد من أحداث.

وقالت واشنطن أن النقاشات حول أي قرار متعلق بالحرب في اليمن سيتم تعليقها حتى تنتهي المفاوضات في السويد.

وأوضحت مصادر متعددة ان سبب تعليق التصويت على القرار البريطاني جاء بسبب قلق البيت الأبيض من إثارة غضب السعودية التي تعارض بشدة القرار.

وكانت شبكة سي إن إن قد ذكرت في وقت سابق من هذا الشهر أن ولي العهد السعودي ، محمد بن سلمان ، أبدى انزعاجه الشديد عند تقديم وزير خارجية بريطانيا مسودة مبكرة للوثيقة (مشروع القرار المقترح)، مما أدى إلى تأخير وإجراء مزيد من المناقشات بين الحلفاء الغربيين حول هذه المسألة.

وبحسب تقارير غربية، فقد أتت الاستجابة الدولية لإرادة الحكومة الشرعية اليمنية والتحالف العربي بقيادة السعودية خشية من أن يؤدي تمرير القرار الى انهيار المفاوضات قبل انطلاقها، خاصة بعد أن لوحت الحكومة بأن “التمرير” سيؤدي الى تعليق سفر وفدها الى مشاورات ستوكهولم القادمة.

رابط مختصر