بارك للحوثيين اسقاط العاصمة في 2014.. مليشيا الحوثي تعتدي بالضرب والبصق على قيادي ووزير سابق

محرر 21 ديسمبر 2018
بارك للحوثيين اسقاط العاصمة في 2014.. مليشيا الحوثي تعتدي بالضرب والبصق على قيادي ووزير سابق

عدن نيوز - متابعات:

تعرض وزير سابق وقيادي في حزب المؤتمر الشعبي العام ، للضرب من قبل مسلحين حوثيين ،بعد ان اقتحموا منزله في العاصمة صنعاء امس الجمعة.

وفي التفاصيل اقتحمت ميليشيا الحوثي منزل، القيادي في حزب المؤتمر، والموالي لجماعة الحوثي منذ اجتياحها العاصمة صنعاء، مجاهد القهالي (وهو وزير سابق لشئون المغتربين)، بالقوة في صنعاء، وتم الاعتداء عليه بالضرب والبصق عليه أمام عائلته.

ووفقاً لما أورده موقع “العاصمة أونلاين”، فإن مليشيات الحوثي الارهابية فرضت، مساء أمس الجمعة، الإقامة الجبرية على القيادي في حزب المؤتمر مجاهد القهالي، وشددت الحراسة حول منزله بعد مداهمته والاعتداء عليه أمام أسرته.

وقال شهود عيان، إن المليشيات هددت القهالي، بقتله وأسرته وتفجير منزله، في حال حاول الخروج من صنعاء.

ومجاهد القهالي الذي ينحدر من محافظة عمران شمالي اليمن، قيادي بارز في حزب المؤتمر وأحد الأذرع القبلية والعسكرية الموالية للرئيس السابق على عبدالله صالح، لعب دوراً مهماً في مساندة مليشيات الحوثي لإسقاط العاصمة صنعاء نهاية 2014م وقبل ذلك تسهيل دخولهم محافظة عمران ، وساهم ايضا في تأسيس حلف انقلابي بين المؤتمر و الحوثيين انتهى بمقتل صالح برصاص حلفائه مطلع ديسمبر 2017م.

رابط مختصر