رئيس الوزراء : غير واضح بالنسبة للمبعوث الدولي حجم التدمير الذي يطال هذه القرى والمدن

محرر 124 نوفمبر 2018
رئيس الوزراء : غير واضح بالنسبة للمبعوث الدولي حجم التدمير الذي يطال هذه القرى والمدن

عدن نيوز - صحف:

سلطت صحيفة “الشرق الأوسط” الضوء على تجدّيد رئيس مجلس الوزراء اليمني، الدكتور معين عبدالملك، ترحيب الحكومة اليمنية بجهود المبعوث الأممي إلى اليمن، بما في ذلك جولة المشاورات القادمة في السويد، لكنه أكد في الوقت ذاته، «عدم وجود أي بوادر حقيقية من الحوثيين على الأرض للسلام فيما يتعلق بإدخال وتلغيم كل مدينة الحديدة».

وقال: «يبدو أنه غير واضح بالنسبة للمبعوث الدولي حجم التدمير الذي يطال هذه القرى والمدن في كل مرحلة أو هدنة تتخذ، تفجير المدارس، تلغيم، إحراق مخزن لمواد كهربائية تحمل النور لكل اليمنيين، لا يهمهم أن تصل الكهرباء إلى كل قرية، لا يهمهم أن يتعلم أبناء اليمن، كل ما يهمهم أن تبقى اليمن غارقة في عصور الظلام مجدداً، مع ذلك – كما ذكرت – نحن مع اتفاق سلام وفقاً للمرجعيات مع أطر لا تخرج أو تحيد عن ذلك».

جاء ذلك خلال مقابلة تلفزيونية أجراها رئيس الوزراء اليمني في قناة «أبوظبي» الفضائية أمس، أكد خلالها أن تركيز حكومته في المرحلة الحالية ينصب على الجانب الاقتصادي والخدمي، وقال: إن «المواطن لا يريد الاستماع للسياسة ووضعه مضطرب، ولا يستطيع أن يجد قوت يومه»، لافتاً إلى أن المواطن إذا لم يجد فارقاً في وضعه لن يستمع إلى خطاب من السياسة الداخلية.

ووفقا للصحيفة تطرق رئيس الوزراء الذي جرى تعيينه الشهر الماضي خلفاً للدكتور أحمد عبيد بن دغر، إلى موضوع التحسن الملموس في الخدمات، وبخاصة في عدن، واستقرار أسعار الصرف، وقال: «موضوع السياسة الاقتصادية والنقدية أعاد الثقة نوعاً ما، النظام البنكي كان على وشك الانهيار وأتكلم عن قطاع البنوك التجارية، الآن دور البنك المركزي وأدواتنا تحسنت، هذا يعكس بصورة سريعة أثراً سريعاً على المواطن».

رابط مختصر