مواطن يصف ما يحدث في الحديدة الان بهذه العبارة “القيامة قامت”

محرر 110 نوفمبر 2018
مواطن يصف ما يحدث في الحديدة الان بهذه العبارة “القيامة قامت”

عدن نيوز - متابعات:

وصف احد مدينة ابناء الحديدة المعارك الدائرة في المدينة بين مليشيا الحوثي وقوات الشرعية بوصف قصير وبليغ يختصر كل الكلمات في عبارة واحدة (القيامة قامت).

وقال احد المواطنين في اتصال هاتفي مع  الصحفي من ابناء الحديدة “بسيم الجناني” ،  قال “القيامة قامت ” كاقوى تعبير عما يحدث من معارك شرسة بين الجانبين.

وشهدت مدينة الحديدة ارتفاع وتيرة العمليات العسكرية الى درجات عليا وغير مسبوقة، مع إعلان التحالف عن تصعيد جديد في القتال يوم أمس الجمعة واليوم السبت.

وبحسب مصادر اعلامية فان العمليات القتالية توزعت على خارطة التماس من الجنوب وحتى الشمال الشرقي للمدينة، في التقدم المضطرد للقوات الحكومية، خاصة شرق المدينة، وتركزت معظم العمليات القتالية، سواءً عبر القصف المدفعي الثقيل أو التقدم البري المصحوب بتمشيط جوي للطرقات، في المناطق الشرقية والشمالية، بالتوازي مع القصف العنيف للحوثيين المتركزين في الأحياء والمربعات السكنية.

واكدت المصادر، توغل القوات الحكومية بشكل كبير من شرق المدينة نحو وسطها، واقتربت بشكل كبير من جولة يمن موبايل عمق المدينة.

وبحسب مصادر محلية، فإن القوات من المحور الجنوبي تجاوزت رئاسة جامعة الحديدة وبذلك تكون على وشك التوغل في أحياء الحديدة القديمة وهي أحياء مناهضة بشدة للحوثيين وتنتمي للمقاومة التهامية.

كما تقدمت وحدات الجيش في المنطقة الشمالية الشرقية وبات قطع شارع التسعين قاب قوسين أو أدنى، سيتبعه التقدم غرباً للوصول الى ميناء الحديدة، ما يعني اكتمال طوق الحصار بشكل كلي على الحوثيين داخل المدينة، ولن يتبقى لهم سوى خيارين: إما القتال حتى الموت أو الاستسلام. ويحتاج الجيش لقطع نحو 4 كيلومترات فقط للوصول الى الميناء.

وتكبدت جماعة الحوثيين خلال الساعات الماضية خسائر فادحة في العتاد والأرواح، كما خسرت مواقع تمركزت فيها، أبرزها مستشفى 22 مايو، شرق المدينة.

رابط مختصر