الكشف عن مقابر الموت الاماراتية ومواقعها في عدن وحضرموت

محرر 26 نوفمبر 2018
الكشف عن مقابر الموت الاماراتية ومواقعها في عدن وحضرموت

عدن نيوز – خاص:

كشفت مصادر خاصة عن كم هائل من المقابر السرية في العاصمة المؤقتة عدن ومحافظة حضرموت شيدتها القوات الامارتية المسيطرة على المحافظات الجنوبية.

وقالت المصادر أن بعض من هذه المقابر التي تم اكتشافها شُيدت بتوجيهات من قيادة القوات الامارتية في عدن لمن تم تصفيتهم داخل المعتقلات السرية التي يشرف عليها ضباط إماراتيون بقيادة قائد القوات الإماراتية في عدن “أبو خليفة سعيد المهيري” في عدن وحضرموت وهو ما يؤكد تورط ابو ظبي وقواتها في المناطق المحررة بقتل اليمنيين.

وذكرت المصادر عدد من المقابر التي تم اكتشافها في عدن وحضرموت وهي:

١- مقبرة بجوار سجن بئر أحمد القديم ما بين المطار والهلال الأحمر الإماراتي – عدن

٢- مقبرة خلف سجن بئر أحمد القديم – عدن

٣- مقبرة داخل سجن وضاح بجانب الخزان – عدن

٤- مقبرة الشحر بجانب معسكر النخبة الحضرمية – حضرموت

٥- مقبرة داخل سجن الريان(المطار) – حضرموت

وكانت تقارير لمنظمات محلية ودولية قد تحدثت عن ادارة ضباط من القوات الاماراتية لسجون سرية خُصصت لمعتقلين يمنيين من رجال المقاومة الجنوبية وناشطين مناهضين لسياسة القوات الامارتية وممارستها الغير مسؤولة في المناطق المحررة من جنوب اليمن.

وأكدت التقارير وفقاً لتسريبات من داخل المعتقلات تعرض المعتقلين لأبشع انواع التعذيب النفسي والجسدي على يد ضباط إماراتيون ومرتزقة تدعمهم أبوظبي أدت معظمها الى الوفاة.

ومؤخراً كشفت مصادر اعلامية ومنظمات حقوقية استئجار الامارات لمرتزقة اجانب لتشكيل خلية اغتيالات واسعة في العاصمة المؤقتة عدن راح ضحيتها العشرات من الشخصيات الدينية والعسكرية واعضاء في المقاومة الشعبية وناشطين.

 
رابط مختصر