بعد فضحها مخططات أبناء زايد بعدن ..خلفان يهاجم “الجزيرة” والعذبة يرد عليه

محرر 221 مايو 2017
بعد فضحها مخططات أبناء زايد بعدن ..خلفان يهاجم “الجزيرة”  والعذبة يرد عليه

عدن نيوز – متابعات:

شن ضاحي خلفان نائب رئيس شرطة دبي والمقرب من ولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد, هجوما عنيفا على قناة “الجزيرة” القطرية.

وقال خلفان في سلسلة تغريدات على “تويتر” ، إن “إساءة قناة الجزيرة للإمارات لن تغير في قناعة القطريين والعرب كلهم في مواقف الإمارات المشرفة في مختلف القضايا العربية”.

وتابع: “الإمارات تقول عنها قناة الجزيرة إنها تدعم ابن بريك، ما كأننا دعمنا شرعية هادي أكثر مليون مرة من قطر”. 

وأضاف: “قناة المتاجرة بالأمن العربي آخر من يتكلم”.

وعاد خلفان لتجديد هجومه على الرئيس اليمني عبد ربه هادي منصور، قائلا: “شخصيا لا أرى لهادي شرعية وهو منبطح في الفندق”. 

وأردف قائلا: “رجل يخاف من الوجود في عدن، ورجال على أرض اليمن يقاتلون… هل يستوون؟”.  

بدوره، رد رئيس تحرير صحيفة العرب القطرية، عبد الله العذبة، على الاتهامات التي ساقها خلفان لـ”الجزيرة”.

وقال العذبة في تغريدة على “تويتر”، إن “الفريق شرطي خلفان يعارض الطروش، ويتهجم على دولة قطر لأن قناة الجزيرة لا تدعم انقلاب عدن على الشرعية في اليمن يا إخوان”.

 

وأضاف: “من أفهم الشرطي خلفان أن معارضة الطروش حكمة؟”.

واستغرب العذبة من أن “معارض الطروش الفريق شرطي خلفان صار يتحدث باسم القطريين والعرب.. ويشكك بشرعية هادي لأنه يقيم في الرياض قائدة التحالف!”.

وأكد العذبة أن “دولة قطر تدعم التحالف العربي الذي تقوده الرياض عاصمة القرار العربي، وتدعم شرعية هادي التي منحت التحالف التواجد في اليمن”.

وقال الناشط محمد المري، إن “أبو فارس (خلفان) يمثل وجهه نظر الأشقاء (الإمارات) في عدم خوض المعركة باليمن حتى النصر وإبقاء اليمن قضية معلقة، وتوفير الأموال لدعم السيسي”. وفق ما نقلت عنه عربي 21.

ورد الإعلامي في قناة الجزيرة، جمال ريان، على تغريدات خلفان، قائلا: “الإمارات بحاجة إلى متحدث إعلامي، آن لضاحي خلفان الصمت”.

وتابع: “إن كان ضاحي لا ينطق بلسانه فهو أسوأ إعلامي ردّاح عرفته، لا يليق بمكانة الإمارات هذا الرجل مثله مثل أحمد موسى ممن يدمرون سمعة مصر والإمارات”.

وكان خلفان قال إن “جمال ريان عندما اتهم الإمارات بدعمها للمجلس الانتقالي نكس رأسه.. خجلا.. لم يستطع مشاهدة الجمهور.. معذور أخوي جمال.. لقمة عيش.. ما ألومك..!!”.

ورد عليه ريان: “والله يا ضاحي لو تخلت الجزيرة عن خدماتي لبقيت أمتدح قناة الجزيرة والقيادة القطرية لوقوفها مع قضايا الحق والعدل وأولها فلسطين”.

 
رابط مختصر