تزايد حالات القتل والنهب والفوضى في العاصمة صنعاء

محرر 39 مايو 2018
تزايد حالات القتل والنهب والفوضى في العاصمة صنعاء

عدن نيوز - متابعات:

تشهد العاصمة صنعاء حالة انفلات أمني غير مسبوق وانتشار واسع لعصابات النهب والقتل والسرقة في غالبية أحياء المدينة.

وقال مصدر محلي إنه لا يكاد يمر يوم دون أن يتداول السكان لجرائم اقتحام ونهب منازل أو حالات اعتداء وقتل على أصحاب عقارات أو محلات تجارية من قبل عصابات مسلحة تمارس أعمالها الارهابية ضد السكان دون أن يدرعها أحد.

واتهم المصدر مليشيا الحوثي التي تسيطر على العاصمة صنعاء بما فيها المؤسسات الأمنية وأجهزة الضبط بالتستر على القتلة والمجرمين مشيرة إلى النقاط المسلحة التابعة للجماعة والتي تنتشر في جميع شوارع العاصمة الرئيسية والفرعية ولم يحصل أن قبضت هذه النقاط على مجرم واحد.

وفي السياق ذاته لقي شاب في الثامنة عشر من عمره مصرعه أمس الاول الاثنين إثر نشوب خلافات تطورت إلى حد الاشتباكات بالأسلحة الخفيفة في شارع خولان جولة الثلاثين بصنعاء.

وقال المصدر أن الاشتباكات أسفرت عن إصابة أحد العمال في محلات البهارات (الاعتماد على الله) بشارع خولان وأدت إلى وفاته في الحال مشيرة إلى أن أهالي المقتول قاموا بنصب الخيام أمام منزل أحد أطراف القضية واحتجزوا أحد أبناءهم.

يشار إلى أن غياب دور الأجهزة الأمنية الحكومية ساهم في اشتعال فتيل الفوضى في العاصمة صنعاء إضافة إلى اسهامات المليشيات الحوثية في تعميم الفوضى لينشغل الناس بقضاياهم ويتسنى لها السيطرة على موارد الدولة وممارسة الحكم.

رابط مختصر