وفاة باقطمي تحت التعذيب على يد قوات النخبة في شبوة يشعل ميفعة ومطالبات شعبية بالتحقيق

محرر 33 أبريل 2018
وفاة باقطمي تحت التعذيب على يد قوات النخبة في شبوة يشعل ميفعة ومطالبات شعبية بالتحقيق

عدن نيوز - متابعات:

بعد انتظار دام اسبوع كامل تقارير الطب الشرعي توضح ان محسن باقطمي توفى بسبب التعذيب في احد نقاط قوات النخبة بمدينة جول الريدة ميفعة شبوة دون ان تعلن قوات النخبة عن السبب الذي ادى لاعتقال باقطمي او الحديث عن هذا الامر.

حيث ان هذه جريمة لا تغفر ولن يسكت عنها المجتمع مالم تحقق قوات النخبة العدالة على جنودها مثلما تحققها على المواطنيين.

مرجعية ال باقطمي العاقل/ سالمين بن محمد بن علي باقطمي في تسجيل صوتي له من على القبر يدعوا افراد قبيلته لحمل السلاح في منطقة جول الريدة دفاعا عن النفس ويحذرهم من الاعتداء او الهجوم على نقاط النخبة ويجدد دعوته انه مع الاستقرار دوما وابدا.

كما تحدث قائلا: انا اول من دعى افراد قبيلة ان يتخلوا عن سلاحهم الشخصي لأجل الامن والاستقرار لكن حين تخلينا عن سلاحنا الشخصي تزايدت الاعتداءات المتكررة على ابناء المنطقة واعلن لقوات النخبة ان اي شخص مطلوب من افراد قبيلتي على قوات النخبة ابلاغي وانا على اتم الاستعداد لتسليمه لهم وامتثاله للتحقيق ومن عنده شي يحاسب وفق القانون.

من جانب اخر دعى عدد من الشخصيات الاجتماعية والنشطاء الاعلاميين كافة قبائل المنطقة حضور اجتماع الغد بمخيم العزاء والوقوف الى جوار ال باقطمي وتوحيد الموقف تجاه هذه القضايا.

رابط مختصر