بعد فرض استمارات لحصر السكان.. مليشيات الحوثي تقدم على هذه الخطوة الخطيرة في صنعاء

محرر 231 مارس 2018
بعد فرض استمارات لحصر السكان.. مليشيات الحوثي تقدم على هذه الخطوة الخطيرة في صنعاء

عدن نيوز - متابعات:

وزعت مليشيا الحوثي الإرهابية، على عقال الحارات في العاصمة صنعاء، استمارات لحصر أعداد السكان وأسمائهم وأرقام هواتفهم وكم بحوزتهم من أسلحة.

وقالت مصادر محلية إن مليشيا الحوثي تقوم بمراجعة أسماء السكان التي رفعت لها من عقال الحارات وأرقام هواتفهم وتقوم من ثم بالبحث عن أنشطتهم عبر وسائل التواصل الاجتماعوفقا لما نقلته وكالة خبر.

وقامت المليشيا بحملة اعتقالات ومداهمات ليلية لعدة منازل في العاصمة صنعاء، واعتقلت عددا من الناشطين المناوئين لها وفي مقدمتهم ناشطون محسوبون على المؤتمر الشعبي العام.

ولفتت المصادر، أن المليشيا تعمد إلى نهب الأسلحة الشخصية بالمواطنين، وذلك بعد رصدها ومعرفة كم بحوزة كل مواطن من أسلحة.

وأشارت إلى أن عقال الحارات تعرضوا للتهديد من قبل المليشيا، مؤكدة أن هناك جواسيس تم نشرهم في كل أحياء العاصمة صنعاء مهمتهم رفع تقارير يومية عن تلك الأحياء وسكانها.

من جهتها قالت منظمات حقوقية وإنسانية ومدنية محلية، إن العاصمة صنعاء أصبحت سجنا كبيرا لكل المواطنين ومن يخالف المليشيا يتم إخفاؤه قسريا بسجون سرية ويتعرض لأقسى أنواع التعذيب الجسدي.

وأكدت المنظمات أنها تلقت عشرات البلاغات عن عمليات إخفاء قسري تعرض لها مواطنون بمن فيهم كبار السن والنساء من قبل عناصر تابعة لمليشيا الحوثي.

وحملت المنظمات مليشيا الحوثي مسؤولية حياة كل المخفيين قسريا وما يتعرضون له من تعذيب خاصة كبار السن والفتيات المختطفات.

رابط مختصر