الحكومة تقول ان حملات التصفية ضد حزب المؤتمر بصنعاء لن يتم السكوت عنها

محرر 27 ديسمبر 2017
الحكومة تقول ان حملات التصفية ضد حزب المؤتمر بصنعاء لن يتم السكوت عنها

عدن نيوز – متابعات:

أكد مجلس الوزراء اليوم الخميس أن الأرقام المفزعة لحملات التصفيات والاعدامات الميدانية والاعتقالات لقيادات وكوادر حزب المؤتمر الشعبي العام والقيادات العسكرية والامنية من قبل مليشيات الحوثي، لن يتم السكوت عنها وسيعاقب المجرمون والمسؤولون عنها ومن يقف ورائهم.

وأشار مجلس الوزراء في جلسة له في العاصمة المؤقتة عدن إلى أن تمادي مليشيات الحوثي الارهابية في اقتحام منازل المواطنين وانتهاك حرماتهم وقتل كل من يعارض مشروعها الطائفي الايراني بدم بارد في اعمال فاشية ووحشية، مؤشر على ان غطرستها ووحشيتها شارفت على النهاية وباتت تحفر قبرها بيديها، بعد ان اصبح كل الشعب اليمني موحدا ضد مشروعها الطائفي الخطير.

وشدد المجلس على أن الانتفاضة الشعبية التي انطلقت في العاصمة صنعاء وعدد من المدن ضد المليشيات الحوثية ، مستمرة حتى تحقيق الانتصار الكامل.

 وحيا المجلس الروح النضالية الثورية لمن شارك في هذه الانتفاضة و للشعب اليمني والتضحيات العظيمة المتوالية التي يقدمها من اجل حاضر ومستقبل الوطن، وعدم تركه فريسة لأذناب ايران وبيادقها في اليمن لتحقيق اوهامها التوسعية وابتزاز المجتمع الدولي والعالم، بتخريب وتدمير وقتل الشعب اليمني.

 
رابط مختصر