إحتجاز طفل كرهينة في إب ومليشيا الحوثي تسجن مواطنا خارج القانون

محرر 328 نوفمبر 2017
إحتجاز طفل كرهينة في إب ومليشيا الحوثي تسجن مواطنا خارج القانون

عدن نيوز – متابعات

يقبع طفل في الخامسة عشرة من عمره كرهينة في سجن مديرية المشنة بمحافظة إب بأوامر من مدير المديرية. مصادر حقوقية قالت اليوم الثلاثاء إن مدير مديرية المشنة، العميد علي بن علي البعداني، الخاضع لسلطات الانقلاب احتجز صباح اليوم الطفل” أشرف علي أحمد إسماعيل” الذي يعمل مع تاجر، كرهينة حتى تسليم التاجر نفسه للمديرية.

من جهته أكد المحامي “وليد الكثيري” الحادثة وقال أن بلاغاً وصله باحتجاز الطفل أشرف منذ صباح اليوم.

وقال “الكثيري” في منشور على صفحته في موقع التواصل الإجتماعي “فيس بوك”: “بتوجيهات من مدير عام مديرية المشنة العميد علي بن علي البعداني تم حجز حرية الطفل أشرف علي أحمد إسماعيل الذي يبلغ من العمر 15 عاما والذي يعمل في محل احد التجار بحجة طلب وصول التاجر المذكور الى إدارة المديرية والحجز مستمر منذ صباح يومنا هذا الثلاثاء 2017/11/28 م .

واستغرب المحامي، من إجراءات مدير المديرية مستفسراً “فما هي السلطة التي تمنح مدير المديرية بحجز المواطنين ؟وما القانون الذي يستند إليه في ذلك ؟مع التأكيد بأن حجز الحرية جريمة يعاقب عليها القانون ولا تسقط بالتقادم.

وفي سياق متصل، وجه وكيل المحافظة المعين من الانقلابيين” قاسم المساوى” مدير البحث الجنائي، بسجن المواطن “علي بن علي غانم الدلالي” على ذمة خلاف على أرض مع مواطن آخر يدعى “قايد الحبري” بصورة مخالفة للقانون .

وتشهد محافظة إب الخاضعة لسلطات الانقلاب، فوضى وعبث أمني وإداري كبير، وانتهاكات جسيمة بحق حقوق الانسان، منذ سيطرة الانقلابيين على المحافظة في أكتوبر 2014م.

 
رابط مختصر