اندلاع اشتباكات بين مليشيا الحوثي وبين مسلحين من اهالي مديرية سنحان في صنعاء

محرر 327 نوفمبر 2017
اندلاع اشتباكات بين مليشيا الحوثي وبين مسلحين من اهالي مديرية سنحان في صنعاء

عدن نيوز – متابعات

اندلعت اشتباكات مسلحة اليوم بين مليشيا الحوثي من طرف ومسلحين من الأهالي من طرف آخر في مديرية سنحان بالعاصمة صنعاء.

وقالت مصادر محلية أن الاشتباكات اندلعت بعد محاولة الحوثيين إقامة فعالية جماهيرية فيما رفض الأهالي ذلك.

وأوضحت، أن طقمين على متنهما عناصر مسلحة من مليشيا الحوثي، حاولت إقامة فعالية “الاحتفال بالمولد النبوي” بقوة السلاح في قرية “بيت الشاطبي”، إلا أن الأهالي منعوهم من ذلك.

وأضافت، أن المسلحين الحوثيين بادروا بإطلاق النار باتجاه أهالي القرية ليواجههم الأهالي بالمثل، وتمكنوا من السيطرة على الطقمين وأسر المسلحين.

وأشارت إلى أن الحوثيين دفعوا بعشرات الأطقم كتعزيزات لاقتحام القرية، إلا أن الأهالي تجمعوا وألحقوا بالحوثيين هزيمة مخزية.

وذكرت المصادر أن عشرات الجرحى الحوثيين سقطوا خلال المواجهات، إلا أنها لم تذكر ما إذا كان هناك قتلى.

ولجأت مليشيا الحوثي للبحث عن وساطة قبلية لإقناع الأهالي بالإفراج عن المسلحين الحوثيين المحتجزين لدى الأهالي.

وبحسب المصادر، فإن الحوثيين بعد هزيمتهم المخزية من أهالي قرية “بيت الشاطبي”، طرحوا “بنادق” لدى الوساطة كتحكيم قبلي.

وقالت المصادر إن الوساطة القبلية التي تدخلت بين الطرفين، تمكنت من إقناع الأهالي بالإفراج عن المسلحين المحتجزين، وإقامة الفعالية بالشروط التي يريدها الأهالي.

الجدير بالذكر أن مليشيا الحوثي تستغل ذكرى المولد النبوي الشريف لتحقيق أهداف سياسية خاصة بهم، فيما يرفض الكثير من الأهالي في مناطق سيطرة الحوثيين هذه السياسات أو إشعال فتيل الطائفية.

ومديرية سنحان هي المنطقة التي ينتمي إليها الرئيس السابق صالح، ولديه شعبية واسعة في المديرية، فيما تقل شعبية الحوثيين فيها ويظهر الكثير من الأهالي عداء واضحاً للحوثيين.

رابط مختصر