الجيش الوطني ينفذ هجوما مباغتا ويحرر منطقة “الزهاري” اخر معاقل الانقلابيين قربي تعز

محرر 23 مايو 2017
الجيش الوطني ينفذ هجوما مباغتا ويحرر منطقة “الزهاري” اخر معاقل الانقلابيين قربي تعز

سيطرت قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية، اليوم الاربعاء، على منطقة الزهاري آخر  مناطق المخا غربي محافظة تعز والتي كانت لاتزال خاضعة لسيطرة المليشيا الانقلابية.

 

ونقل موقع  ” سبتمبر نت ” التابع للجيش اليمني عن مصدر ميدانيإ ن قوات الجيش الوطني نفذت هجوما مباغتا على تمركز الميليشيات في منطقة الزهاري.

وبحسب المصدر فإن عشرين مسلحاً في صفوف المليشيا الانقلابية لقوا مصرعهم في الهجوم المباغت على منطقة الزهاري.

وأضاف المصدر، “أن مقاتلات التحالف شكلت بغاراتها اسنادا جويا نوعيا في المنطقة ذاتها في تقدم قوات الجيش الوطني والمقاومة الشعبية.

ولقي عدد من مسلحي المليشيات مصرعهم واصيب عددا اخرين جراء الغارات علاوة على تدمير دبابتين ومصفحة كانت تتمركز في بعض مواقع المليشيا في المنطقة.

المصدر ذاته أكد أن السيطرة على منطقة الزهاري تضمن من خلالها قوات الجيش الوطني تأمين مدينة المخا من الجهة الشمالية بالكامل. وكشف المصدر ان الهدف القادم لقوات الجيش الوطني تحرير منطقة حي سالم وهي أولى مناطق مديرية الخوخة التابع لمحافظة الحديدة.

إلى ذلك شنت مقاتلات التحالف العربي عديد غارات جوية، استهدفت مواقع مليشيا صالح والحوثي الانقلابية في معسكر خالد بن الوليد، فيما استهدفت المقاتلات بسبع غارات اخرى شمالي وغربي المعسكر، دوت بعيدها انفجارات هائلة يعتقد انها جراء انفجارات من مخازن للأسلحة، وفقا لما افادت به مصادر ميدانية اخرى.

في السياق أغار طيران الاباتشي التابع للتحالف العربي على تعزيزات عسكرية للميليشيات في مفرق المخا حيث شوهد أعمدة الدخان تتصاعد من المفرق الذي يعتبر الممر والشريان الرئيسي لإمداد الميليشيا في معسكر خالد بن الوليد ومديرية موزع ومنها معسكر العمري الاستراتيجي.

وفي مديرية موزع المجاورة ذكرت المصادر ان مقاتلات التحالف شنت غارات مكثفة استهدفت تمركز المليشيا الانقلابية في منطقة الخبت شمالي الوادي الكبير اثنا محاولة عناصرها التسلل من تلك الأماكن المفتوحة إلى مواقع الجيش الوطني والمقاومة الشعبية.

رابط مختصر