حادثة مقتل الشاب “عمار المبيض” في محافظة إب تكشف النقاب عن ظاهرة خطيرة في المحافظة

محرر 315 نوفمبر 2017
حادثة مقتل الشاب “عمار المبيض” في محافظة إب تكشف النقاب عن ظاهرة خطيرة في المحافظة

عدن نيوز – متابعات

كشفت حادثة مقتل الشاب “عمار المبيض” في محافظة إب مطلع الأسبوع الجاري على يد امرأة حوثية النقاب على ظاهرة خطيرة في المحافظة ذات الكثافة السكانية تقوم على تجنيد النساء في صفوف المليشيا .

مصادر أفادت إن  قاتلة الشاب “المبيض” المدعوة “أم المجاهدين” قيادية حوثية وتقود فصيل حوثي مسلح مهمته تجنيد نساء من المحافظة وتلقينهم دورات طائفية وقتالية.

وكانت مليشيا الحوثي قد استعرضت دفع نسائية وهن يحملن مختلف الأسلحة في العاصمة صنعاء ومؤخرا كشفت عن دفعة جديدة في حجة وتسعى المليشيا لتكرار التجربة في مناطق سيطرتها .

وأضافت المصادر أن من يطلقون عليها بـ”أم المجاهدين” قيادية حوثية من أبناء محافظة ذمار وتتمتع بخبرة في التعامل مع السلاح ويرافقها عدد من المسلحين وتم تفريغ منزل لها في المدينة القديمة لإدارة دورات طائفية لعدد من النساء المستقطبات في المحافظة وأخرى خارجها مشيرة بان الدورات التي تلقينها دورات طائفية وأخرى تدريبية وأمنية مخابراتية.

كما أن «أم المجاهدين» تقوم بمهام تنسيقية للنسوة الراغبات بالالتحاق بالعمل القتالي وتلحقهن بدورات تابعة للجماعة عدة أقيمت لعناصر نسائية في مدينة إب ومدينة يريم وأيضا في محافظة ذمار.

وتضيف المصادر بأن حادثة مقتل “المبيض” لم تكن عرضية بقدر ما كانت مهمة خاصة للمدعوة “أم المجاهدين” التي أوكل لها تصفية عدد من المعارضين للانقلاب في المحافظة.

 
رابط مختصر