قتلى وجرحى في مواجهات بين حليفي الانقلاب في “إب”

محرر 21 مايو 2017
قتلى وجرحى في مواجهات بين حليفي الانقلاب في “إب”

عدن نيوز – متابعات:

عادت موجة الخلافات بشكل أقوى في تحالف إيران الانقلابي في اليمن، وتجددت إلى حد الاقتتال وتفجير منازل بين الحوثيين والموالين للمخلوع علي عبدالله صالح.
وشهدت بلدة العدين في إب وسط اليمن، مقتل خمسة مسلحين في اشتباكات اندلعت بين أتباع صالح والحوثيين.
وقالت مصادر يمنية لموقع “24:” الاماراتي “إن جماعة الحوثي تتهم شيخاً قبلياً موالياً للمخلوع صالح يدعى حميد جباح، بنهب موارد مالية”.
وفجر مسلحون موالون للمخلوع منزل قيادي حوثي في محافظة إب وسط اليمن اليوم الإثنين، وسط تصاعد الخلافات العاصفة بين طرفي الانقلاب المدعوم من إيران.
وكان رئيس ما يسمى بالمجلس السياسي الأعلى في صنعاء صالح الصمّاد قد ألغى قراراً لرئيس حكومة الانقلابيين بتعيين هشام شرف وزير الخارجية في حكومة الانقلاب، للقيام بصلاحيات وزير التخطيط والتعاون الدولي، الأمر الذي كشف تصاعد الصدام بين القيادي الحوثي رئيس المجلس السياسي الأعلى صالح الصماد والقيادي المؤتمري عبدالعزيز بن حبتور الموالي للمخلوع علي عبدالله صالح رئيس الحكومة الانقلابية غير المعترف بها.
وطبقا لمصادر يمنية، فقد تركز الخلاف حول حقيبة التخطيط والتعاون الدولي التي أسندت إلى ياسر العواضي الذي رفض المنصب، ما دعا بن حبتور إلى تكليف وزير خارجية حكومة الانقلابيين هشام شرف بإدارة شؤون وزارة التخطيط إلى جانب الخارجية.
وتأتي هذه الخطوة من بن حبتور للاحتفاظ بالخارجية والتخطيط لحزبه، كون ياسر العواضي ينتمي لنفس الحزب، لكنها قوبلت برفض حوثي مما يسمى المجلس السياسي الأعلى، حيث أصدر رئيسه صالح الصماد أمراً شديد اللهجة بإلغاء قرار بن حبتور.

 
رابط مختصر