تطورات امنية واغتيالات في عدن وغارات خاطئة تحصد جنود الشرعية في صعدة… تفاصيل

محرر 219 أكتوبر 2017
تطورات امنية واغتيالات في عدن وغارات خاطئة تحصد جنود الشرعية في صعدة… تفاصيل

عدن نيوز - متابعات:

شهد اليمن الأربعاء (18|10) تطورات أمنية وعسكرية متصاعدة مع استمرار الحرب منذ أكثر من ثلاثة أعوام.
حث نجا عبد العزيز جباري، نائب رئيس الحكومة المعترف بها دولياً، الأربعاء، من محاولة اغتيال في محافظة لحج في طريق عودته الى عدن قادما من محافظة تعز وسط اليمن.

وقالت مصادر أمنية إن موكب جباري تعرض لإطلاق نار كثيف من قبل مجهولين في مديرية طور الباحة في محافظة لحج، وذلك أثناء عودته من محافظة تعز إلى مدينة عدن جنوبي اليمن.

وأكدت المصادر نجاة نائب رئيس الوزراء ووصوله ومرافقيه إلى مدينة عدن، في حين لم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن تنفيذ الهجوم إلا ان مصادر تحدثت فيما بعد انه كمينا نفذته عناصر من مليشا الحوثي.

إلى ذلك اغتال مسلحون مجهولون، فجر يوم امس الأربعاء، رجل دين بارز في العاصمة المؤقتة عدن جنوبي اليمن.

قالت مصادر محلية إن مسلحين مجهولين، اغتالوا “الشيخ فهد اليونسي”، إمام وخطيب مسجد الصحابة، بمديرية المنصورة في العاصمة عدن.

ولاحقا قتل قيادي في قوات الحزام الأمني الوالية للإمارات، وأصيب 7 من مرافقيه بانفجار عبوة ناسفة، في محافظة أبين، جنوبي البلاد، حسب مصدر محلي.

وقال المصدر الذي فضل عدم الكشف عن هويته، إن «القائد في الحزام الأمني، المقدم أياد بن سهيل اليافعي، قتل اليوم إثر انفجار عبوة ناسفة وضعت في حافظة مياه بسيارته».

وأوضح أن الانفجار وقع في الطريق العام في مدينة مودية في المحافظة وأسفر أيضا عن إصابة ثلاثة من حراسة اليافعي، بحسب “القدس العربي”.

وتنتشر قوات الحزام الأمني في عدن والمحافظات المحيطة بها، وقد أنشئت بقرار رئاسي منتصف يوليو 2015، وتحظى بدعم من دولة الإمارات ولا تخضع لقرارات الحكومة الشرعية.

وفي  سبتمبر 2017، سيطرت القوات الحكومية الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي بالتعاون مع التحالف العربي على مودية، أحد أهم معاقل عناصر القاعدة في أبين.

إلى ذلك، قُتل 8 جنود من القوات الحكومية اليمنية، الليلة الماضية، جراء غارة جوية خاطئة شنتها مقاتلة للتحالف العربي على محافظة صعدة، شمالي اليمن، حسبما أفاد مصدر ميداني، أمس الأربعاء، فيما لم يرد تأكيد رسمي بشأنها من التحالف أو الحكومة اليمنية.

وقال المصدر في القوات الحكومية، مفضلاً عدم الكشف عن هويته، إن الغارة الجوية استهدفت موقعاً لقوات اللواء الخامس حرس حدود التابع للقوات الحكومية في منطقة مندبة في مديرية باقم، المحاذية للحدود السعودية.

وأضاف أن الغارة أدت إلى مقتل 8 جنود وإصابة آخرين.

وأشار إلى أن الغارة الخاطئة كانت بالتزامن مع معارك دائرة بين قوات اللواء الخامس بالجيش اليمني من جهة ومسلحي الحوثيين، وحلفائهم من القوات الموالية للرئيس السابق علي عبد الله صالح، من جهة أخرى.

رابط مختصر