عن الغداء الاخير.. الرويشان يكشف عن اول قرار اتخذه “الغشمي” بعد اغتيال الشهيد “الحمدي”

محرر 212 أكتوبر 2017
عن الغداء الاخير.. الرويشان يكشف عن اول قرار اتخذه “الغشمي” بعد اغتيال الشهيد “الحمدي”

عدن نيوز – متابعات:

كتب وزير الثقافة اليمني الاسبق الدكتور خالد الرويشان عن الغداء الأخير للرئيس الشهيد ابراهيم الحمدي, الذي يصادف الذكرى ال40 لاغتياله في ال 11 من اكتوبر.

وقال الرويشان في منشور له على صفحته السخصية بموقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك” رصده “عدن نيوز” “في مثل هذه الساعة تمامًا وقبل أربعين عاما ..وعلى مائدة غداءٍ غادرة تم اغتيال مشروع الدولة اليمنية ..تم اغتيال إبراهيم الحمدي”.

وتابع الرويشان: هل تعرفون أنّ كل مصائب ما نعيشه الآن هو نتيجة اغتيال ابراهيم الحمدي ذات ظهيرةٍ غادرة في صنعاء في 11 أكتوبر 1977م ! .

واضاف الرويشان “كان اغتيال إبراهيم الحمدي اغتيالاً لمشروع الدولة في نفس الوقت . . إغتيالاً لخمسين سنة قادمة! تماما مثلما كان يمكن لخمس سنوات إضافية من حُكمه أن تتقدم باليمن خمسين سنة”.

“لك أن تختلف أو تتفق مع ابراهيم الحمدي كما تشاء لكنك لن تماري في ثلاثيته الر ائعة:

1- نزاهة اليد عن النّهب والدماء .

2- مدنية رئيس محسوب لليمن كلّه .

3-لا سلاح إلاّ سلاح الدولة. حتى أنه منع الطماش!

وأشار الدكتور الرويشان بأن “أول قرار للغشمي بعد اغتيال الحمدي كان السماح بالطماش! وبعد الطماش تعرفون بقية المسموحات حتى وصلنا إلى نهب الدبابات ..ونهب الدولة ..ثم سلخه”.

 
رابط مختصر