تغريدات السفير السعودي لدى اليمن.. السعودية تعيد الامل لليمن وايران تمنح الموت لليمنين

محرر 113 سبتمبر 2017
تغريدات السفير السعودي لدى اليمن.. السعودية تعيد الامل لليمن وايران تمنح الموت لليمنين

عدن نيوز – خاص:

وضح السفير السعودي لدى اليمن، في تغريدات نشرها على صفحته بموقع تويتر الفرق بين ما تقدمه السعودية وما تقدمه إيران لليمن، مستعرضاً الدعم الذي تقدمه المملكة لليمن واليمنيين، وكيف تسعى السعودية للاهتمام بالمغتربين اليمنيين والحرص عليهم من خلال ما تقدمه من مكارم، متسائلاً في الوقت ذاته ماذا قدمت ايران لليمن،  غير القتل والتهجير وتدمير آمال اليمنيين وفرص حياتهم.

وقال السفير محمد آل جابر في تغريداته :”ايران تدعم الحوثي لقتل اليمنين وتهجيرهم وتدميرامالهم وفرص حياتهم، والمملكة ترحب بأشقائها وتمنحهم الأمل وفرص العمل. #ايران_تمنح_الموت_لليمنين”.

واضاف : “تستضيف إيران بعض اليمنين لأدلجتهم ولتدريبهم على القتل والتدمير،ولَم تقدم لليمن مشروعاً سوى السلاح وإحداث الفتنة” ، مقارناً “اتاحت المملكة الفرصة لأكثر من ٢ مليون مواطن من اشقائنا في اليمن للعمل في المملكة”.

كم وضح في تغريدات أخرى أن عمالة اليمن في المملكة تبلغ 20% من اجمالي العاملين، وان اليمنيين يقومون بتحويل مليارات الدولارات لأهلهم في اليمن سنوياً.

وتساءل السفير السعودي في اليمن في ختام تغريداته: “سؤال للإشقاء في اليمن! كم استضافت ايران من اليمنين ؟ومانوع الحوالات الإيرانية لليمن ؟! #السعودية_تعيد_الامل_لليمن #ايران_تمنح_الموت_لليمنين”.

على نفس السياق يذكر مسؤولين يمنيين  أكدوا إيران تعمد إلى إدخال الأسلحة بطرق غير مشروعة عبر الموانئ والسواحل اليمنية المنتشرة على طول البحر الأحمر، وتشتمل هذه الاسلحة على صواريخ وبطاريات ومتفجرات، بالإضافة إلى إرسال خبراء من إيران وحزب الله اللبناني إلى الأراضي اليمنية لتدريب الحوثيين على استخدام وتطوير هذه الأسلحة.

 
رابط مختصر