مليشيا الحوثي تعتدي على والد احد المختطفين في الامن السياسي حتى وفاته

محرر 38 سبتمبر 2017
مليشيا الحوثي تعتدي على والد احد المختطفين في الامن السياسي حتى وفاته

عدن نيوز – متابعات

اعتدت مليشيا الحوثي والمخلوع صالح اليوم الخميس على والد احد المختطفين حتى الوفاة في سجن الامن السياسي بالعاصمة صنعاء.

وقال بيان لرابطة أمهات المختطفين إن علي السودي، والد المختطف محمد علي السودي توفي بنوبة قلبية، بعد تعرضه للسحل والضرب الشديد من قبل الحوثيين، أمام بوابة سجن الأمن السياسي بصنعاء.

وأضاف إن السودي كان يترجى الحوثيين في السماح له بلقاء نجله.

وأوضح «تكبد السودي رغم عمره الستيني عناء السفر من قريته بمحافظة حجة إلى العاصمة صنعاء، للقاء ولده المختطف للاطمئنان عليه حاملا هدايا العيد المتواضعة، وظل لأكثر من 6 ساعات تحت أشعة الشمس الحارقة؛ يبكي ويناشد مسلحي الحوثي وصالح السماح له برؤية ولده لكنهم رفضوا ذلك».

وقال البيان إن الحوثيين «طلبوا منه مغادرة المكان وقاموا بضربه وسحله غير مراعين كبر سنه ففاضت روحه أمام بوابة سجن الأمن السياسي، والله وحده يعلم مدى الكمد والحسرة التي عاناها في دقائقه الأخيرة، ولا معين ولا نصير».

وأشار إلى أن ما تقوم به جماعة الحوثيين من انتهاكات ممنهجة بحق آباء وأمهات وأهالي المختطفين والمخفيين قسراً، جريمة تضاف إلى سجل جرائمهم التي لن تسقط بالتقادم.

رابط مختصر