المليشيات تهدم منزلا على رؤوس ساكنيه في الحوبان شرق تعز

محرر 35 سبتمبر 2017
المليشيات تهدم منزلا على رؤوس ساكنيه في الحوبان شرق تعز

عدن نيوز – متابعات

اقدمت مليشيا الحوثي والمخلوع صالح الانقلابية امس الاثنين على تفجير منزل احد المواطنين على رؤوس ساكنيه في منطقة الحوبان شرق مدينة تعز.

وقال مصدر محلي في منطقة الحوبان الخاضعة لسيطرة ميليشيات الحوثي والرئيس المخلوع علي عبدالله صالح أن مسلحين حوثيين اقتحموا منزل المواطن أحمد عبدالرحيم، بحثاً عن قريبه خليل التميمي القيادي في المقاومة الشعبية بتعز ومن ثم قاموا بتفجيره بمن فيه من السكان.

وافاد المصدر مقتل من كانوا داخل المنزل وهم أحمد عبدالرحيم، وطفلته سعاد (5 سنوات)، والطفل عبدالرحيم (11 عاماً)، والأخير لم يتمكنوا حتى الآن من انتشال جثته من تحت الركام.

وقال المصدر إن الميليشيات أمرت بدفن الطفلة سعاد على الفور لإخفاء الجريمة البشعة التي ارتكبتها.

وأوضح أن ميليشيات الحوثي، وعقب تفجير المنزل وقتل مالكه وطفليه، قامت باختطاف 5 أشخاص من أقارب صاحب المنزل وجيرانه ونقلتهم إلى جهة مجهولة.

وبحسب المصدر، فإن تفجير المنزل يأتي على خلفية كمين مسلح نفذه القيادي في المقاومة الشعبية، التميمي، ضد تعزيزات لميليشيات الحوثي في قرية القحاف العلياء، بمنطقة الحوبان، الأحد، ما أسفر عن مقتل ثلاثة من عناصرها وإصابة آخرين.

الصورة ارشيفية

رابط مختصر