حثهم على العمل الميداني والالتحام بالمقاومة …رئيس الجمهورية يلتقي محافظي مأرب وحجة وذمار وريمة وإب وصعدة

محرر 223 أبريل 2017
حثهم على العمل الميداني والالتحام بالمقاومة …رئيس الجمهورية يلتقي محافظي مأرب وحجة وذمار وريمة وإب وصعدة

عدن نيوز – متابعات:

عقد فخامة الرئيس عبدربه منصور هادي رئيس الجمهورية ،اليوم،اجتماعاً ضم محافظي محافظات مأرب سلطان العراده و حجه عبدالكريم السنيني و ذمار علي القوسي و ريمة محمد علي الحوري و إب عبدالوهاب الوائلي وصعده هادي طرشان.

وفي اللقاء رحب فخامة الرئيس بالجميع.. واضعا امامهم صورة موجزة لمجمل الاوضاع الراهنة على الساحة الوطنية ..مستعرضا التطورات الميدانية المختلفة التي تشهدها الجبهات في مختلف المحافظات والنجاحات التي يسطرها ابطال الجيش الوطني والمقاومة الشعبية وبدعم واسناد من دول التحالف العربي وفي المقدمة المملكة العربية السعودية ودولة الامارات العربية المتحدة.

وحث فخامة الرئيس محافظي المحافظات على بذل قصارى الجهود المضاعفة في اطار العمل الميداني والالتحام بالمقاومة والشعب لتلمس اوضاعهم وشد من ازرهم وتوحيد الامكانات والجهود لتحقيق الهدف الاسمى وهو تحرير كافة محافظات الوطن من براثن القوى الانقلابية الغاشمة التابعة للحوثي وصالح والمدعومة من ايران.. موجهاً ومذللاً في هذا الصدد العديد من القضايا والملفات التي يمكن لها ان تنجز العديد من المهام وتحقق النجاحات والانتصارات في مختلف الميادين والجبهات العسكرية والقضايا المجتمعية والتنموية والمعيشية لخدمة المواطن والمجتمع .

وطالب رئيس الجمهورية من الجميع ببذل الجهود المضاعفة للارتقاء الى مستوى التحديات التي تتربص بشعبنا لتحقيق التطلعات التي اجمع عليها شعبنا في اطار يمن اتحادي عادل ومستقر.

من جانبهم عبر محافظي المحافظات عن سروهم وسعادتهم بهذا اللقاء الذي يأتي في اطار حرص فخامة الرئيس الوقوف على اوضاع مختلف محافظات الوطن ومنها المناطق التي لاتزال تعاني من همجية وحصار الانقلابيين لها وتمارس ضد مواطنيها العزل والابرياء صنوف المعاناة والتمييز الطائفي البغيض .

وقدم المحافظين في اللقاء صوراً منفرده لواقع كل محافظة على حده واحتياجاتها وصعوباتها الراهنة والجهود المبذولة لتحقيق الانتصارات التي سيكون لها اصدائها ووقعها في نفوس ابناء اليمن قاطبة لوضع حداً للتمرد الانقلابي العابث بالوطن ومقدراته وشرخ نسيجه المجتمعي..مجددين وقوفهم الدائم وفخرهم واعتزازهم بالقيادة الشرعية ممثلة بفخامة الرئيس والحكومة وصولاً الى تحقيق تطلعات الوطن نحو السلام والامن والاستقرار المرتكز على المرجعيات الثلاث المتمثلة بالمبادرة الخليجية واليأتها التنفيذية المزمنة ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني والقرارات الأممية ذات الصلة وفي مقدمتها القرار 2216.

كما تم مناقشة العديد من القضايا والموضوعات ذات الصلة واتخذ بشأنها مايلزم.

حضر اللقاء مدير مكتب رئاسة الجمهورية الدكتور عبدالله العليمي.

المصدرسبأنت
 
رابط مختصر