قالت أنها ضحية لأعمال زوجها الإجرامية.. سيدة أعمال إيرانية تهدد “بفضح” المرشد الإيراني ونجله

محرر 216 مايو 2019
قالت أنها ضحية لأعمال زوجها الإجرامية.. سيدة أعمال إيرانية تهدد “بفضح” المرشد الإيراني ونجله

عدن نيوز - متابعات:

هددت سيدة الأعمال الإيرانية شهرزاد ميرقليخان، “بفضح” المرشد الأعلى الإيراني آية الله خامنئي ونجله، والحرس الثوري.

وقالت شهرزاد “عزيزي آية الله.. انتهت اللعبة، حان الوقت لكي يعلم العالم أن ابنك مجتبى خامنئي وأعوانه مصدر الفساد والشر في إيران، سأكشف عن جميع الأوراق التي بحوزتي، عن لا إنسانيتهم ولا عدالتهم وفسادهم، ولا يهمني شيء سوى إيران وشعبها”.

ومن بين التهديدات التي نشرتها شهرزاد، هي “فضح مجتبى خامنئي وأعماله غير القانونية، كتجارة الأسلحة وغيرها من المعدات الذي تدر له أرباحاً هائلة، والتي يودع معظمها في مصارف المملكة المتحدة” كما تقول.

وتواجه شهرزاد التي عملت ”مفتشاً خاصاً” في مؤسسة الإذاعة والتلفزيون الرسمي الإيراني، تهمة التجسس لصالح الولايات المتحدة من قبل “وحدة استخبارات تابعة للحرس الثوري الإيراني” حسب قولها.

وتعتبر شهرزاد نفسها “ضحية الأعمال الإجرامية” التي قام بها زوجها السابق محمود سيف، المقرب من الحرس الثوري ومجتبى و”الأشرار” الذين معهم.

وتقول شهرزاد إن حسين طائب، القيادي المعروف في الحرس الثوري، طلب من الصحفي رضا غولبور، كتابة مقال مسيء لسمعتها، لكن الأخير رفض ذلك واشترط مقابلتها ومحاورتها وجهاً لوجه.

وكانت النتيجة أن كتب مقالاً إيجابياً عنها وانتقد فيه محمود سيف، زوجها السابق، الأمر الذي أغضب الاستخبارات الإيرانية، ليجد نفسه متهما بالتجسس لصالح اسرائيل وحكم عليه بالإعدام قبل أن يُخفّض الحكم إلى السجن مدة 25 عاماً.

رابط مختصر