بعد حادثة المسجدين.. شرطة نيوزيلندا تحقق في تهديدات بالقتل لرئيسة الحكومة

محرر 322 مارس 2019
بعد حادثة المسجدين.. شرطة نيوزيلندا تحقق في تهديدات بالقتل لرئيسة الحكومة

عدن نيوز - متابعات:

أعلنت الشرطة النيوزيلندية اليوم الجمعة أنّها تحقِّق في تهديدات بالقتل وصلت إلى رئيسة الوزراء جاسيندا آردرن، عبر مواقع التواصل الاجتماعي. شبح جريمة قتل يُحيط بوفاة فتاة مغربية شهدت في محاكمة برلسكونيشبح جريمة قتل يُحيط بوفاة فتاة مغربية شهدت في محاكمة برلسكوني.

ونقلت صحيفة «نيوزيلندا هيرالد» عن متحدثة باسم الشرطة قولها إنّ أجهزة الأمن على دراية بالتعليقات المنشورة على أحد حسابات موقع «تويتر»، وتقوم بإجراء الاستفسارات اللازمة حولها وحول هوية صاحب الحساب. وأوضحت الصحيفة أنّ حسابًا على موقع «تويتر» أرسل صورًا لأسلحة وعبارات مثل «أنت الهدف القادم» إلى الحساب الخاص برئيسة الوزراء على الموقع ذاته، غيّر أنَّه تمّ إيقاف حساب ذلك الشخص بعد الإبلاغ عنه بواسطة عدد كبير من مستخدمي تويتر، حسب المصدر ذاته.

وكان الحساب الموقوف يحتوي على منشورات تنم عن كراهية وعنصرية ومعاداة للإسلام. والجمعة الماضي، فتح إرهابي أسترالي النار على عشرات المصلين في مسجدين بمدينة كرايست تشيرتش؛ ما أسفر عن مقتل 51 شخصًا وإصابة نحو 40 آخرين، ومّثُل منفّذ الهجوم (الموالي لليمين المتطرف) أمام المحكمة السبت الماضي.

ووُجِّهت له تهمة القتل العمد. ونالت جاسيندا آردرن (أصغر رئيسة حكومة في العالم) إشادةً بالغةً بتعاملها الإنساني الداعم للمسلمين منذ الهجوم على المسجدين. وفي كلمتها، اليوم الجمعة، خلال تشييع جثامين عدد من ضحايا الهجوم الإرهابي، استشهدت رئيسة الوزراء بحديث للنبي محمد {صلى الله عليه وسلم}: «مثل المؤمنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم مثل الجسد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى».

وارتدت جاسيندا ثوبًا أسود وحجابًا، وأبدت تعاطفها مع الجالية المسلمة، قائلة: «دولة نيوزيلندا تنعى معكم».

رابط مختصر