وسائل إعلام إسرائيلة تكشف ما تم قصفه في مطار دمشق

محرر 316 سبتمبر 2018
وسائل إعلام إسرائيلة تكشف ما تم قصفه في مطار دمشق

عدن نيوز - متابعات:

كشفت القناة العبرية الثانية، اليوم الأحد، طبيعة الأهداف التي استهدفتها طائرات الاحتلال الإسرائيلي في مطار دمشق الدولي ليلة أمس السبت.

وذكرت القناة: أن “إسرائيل دمرت الليلة الماضية طائرة نقل إيرانية من طراز بوينغ، بعد ساعات من هبوطها في مطار دمشق الدولي”.

وأشارت القناة إلى أن الغارات “استهدفت كذلك مخازن أسلحة في حظائر طائرات بالمطار وورشات ومخازن مخصصة للصيانة، تم تمويهها بوضع شعارات الأمم المتحدة وشركة النقل العالمية “DHL” على سطحها”.

وبحسب القناة العبرية فإنه كان يفترض أن يتم تسليم السلاح الذي نقلته الطائرة الإيرانية إلى دمشق إما للنظام السوري أو لمليشيات شيعية موالية لطهران تقاتل إلى جانب النظام في سوريا.

من جهته، رفض جيش الاحتلال الإسرائيلي الادلاء بتصريحات حول الغارة قلائلاً: إنه “لا يعلق على تقارير كهذه”، في حين نسبت القناة هذه الأنباء لتقارير لم تحدد مصدرها.

وقالت وسائل إعلام موالية الليلة الماضية إن الدفاعات الجوية تصدت لهجوم إسرائيلي على موقع عسكري قرب المطار الدولي، وإنها نجحت بإسقاط عدد من الصواريخ، مضيفةً أن الهجوم لم يسفر عن أي خسائر بشرية (…).

وشهدت العاصمة دمشق مطلع سبتمبر الحالي هجوماً من طائرات الاحتلال الاسرائيلي استهدف مطار المزة العسكري وألحق أضراراً كبيرة في المطار، فيما لم يعترف نظام الأسد بحجم الخسائر وادعى أن الانفجارات ناتجة عن “ماس كهربائي”.

رابط مختصر