حجاج بيت الله الحرام المتعجلون يستعدون لأداء طواف الوداع وزيارة المسجد النبوي

محرر 13 سبتمبر 2017
حجاج بيت الله الحرام المتعجلون يستعدون لأداء طواف الوداع وزيارة المسجد النبوي

يواصل حجاج بيت الله الحرام اليوم الأحد رمي الجمرات الثلاث في ثاني أيام التشريق، حيث يرمون في هذه الأيام الجمرة الصغرى ثم الوسطى فجمرة العقبة الكبرى، فيما يستعد المتعجلون للانصراف من منى إلى مكة لأداء طواف الوداع.

كما تبدأ المدينة المنورة من اليوم بإستقبال طلائع وفود ضيوف الرحمن المتعجلين لزيارة المسجد النبوي والصلاة فيه والتشرف بالسلام على رسول الله، صلى الله عليه وسلم، إذ يتوقع أن يصل عشرات الآلاف من حجاج بيت الله إلى المدينة المنورة خلال اليومين القادمين.

وطواف الوادع يعتبر آخر واجبات الحج التي ينبغي تأديتها من قبل الحاج قبيل سفره مباشرة، ولا يعفى من طواف الوداع إلا الحائض والنفساء، ومع اقتراب رحلة الحج من ختامها.

فبعد رمي الجمرات في آخر أيام الحج يتوجه الحاج مرة أخرى إلى المسجد الحرام للطواف حول البيت العتيق بعد أداء الحجاج مناسكهم بأركانها وواجباتها وفرائضها، ليكون طواف الوداع آخر العهد بالبيت امتثالاً لأمره صلى الله عليه وسلم الذي قال: “لا ينفرن أحدكم حتى يكون آخر عهده بالبيت”.

رابط مختصر