كيف وقع نادي برشلونة في الفوضى منذ خروج نيمار؟

محرر 225 أغسطس 2017
كيف وقع نادي برشلونة في الفوضى منذ خروج نيمار؟

عدن نيوز – رياضة:

شرت صحيفة “فيلت” الألمانية تقريرا، تطرقت من خلاله إلى وضع نادي برشلونة بعد خروج النجم البرازيلي نيمار، حيث عدّل مسؤولو النادي عن انتداب لاعب نيس، جيان ميشيل سيري، في آخر لحظة، كما تحول النادي إلى أضحوكة بين الأندية الأوروبية؛ نظرا لأن أغلب أعضاء هيئته المديرة غير ملمين بدواليب كرة القدم، كما أن بعض النجوم -على غرار ميسي- يتمتعون بنفوذ واسع في الفريق.

وقالت الصحيفة، في تقريرها الذي ترجمته “عربي21″، إن نادي برشلونة أعلن مساء الأربعاء الماضي، على حسابه بموقع تويتر، عن تعاقده مع نجم نادي باريس سان جيرمان، البالغ من العمر 29 سنة، أنخيل دي ماريا، ليتضح فيما بعد أن الأمر مجرد إشاعة، وأن حساب النادي تعرض للقرصنة.

وأكدت الصحيفة أن نادي برشلونة أصبح أضحوكة؛ نظرا لأنه حاول تبديد المبلغ الذي غنمه من صفقة نيمار، المقدر بـ222 مليار يورو؛ من أجل القيام بانتدابات جديدة. ومؤخرا، عدل النادي عن فكرة التعاقد مع نجم نادي نيس، البالغ من العمر 26 سنة، جيان ميشيل سيري، وذلك على الرغم من أنه قدم عرضا بقيمة 40 مليون يورو لانتداب النجم الفرنسي.

والجدير بالذكر أن المدير الرياضي لنادي برشلونة تخلى عن انتداب اللاعب الفرنسي في آخر لحظة، وذلك بعد أن كان اللاعب مساء الأربعاء على وشك السفر إلى برشلونة؛ لإتمام إجراءات التعاقد، لكنه في نهاية المطاف بقي في منطقة الريفييرا الفرنسية.

وأوضحت الصحيفة أن الفريق يعيش منذ سنوات فوضى عارمة، دون تدخل من مسؤولي الفريق، مثل رئيس النادي ورئيس فرع كرة القدم ونائب الرئيس، وذلك نظرا لأن أغلبهم غير ملمين بدواليب كرة القدم المحترفة. فضلا عن ذلك، يعاني الفريق الكتالوني من العديد من الانقسامات؛ بسبب نفوذ كل من ميسي وسواريز وبيكيه في الفريق. وفي هذا الصدد، أوردت صحيفة “آس” أن “البرسا تعيش بوادر ثورة”.

وأضافت الصحيفة أن نيمار احتفل يوم الثلاثاء الماضي بعيد ميلاد ابنه البالغ من العمر 6 سنوات، دافي لوكا، في منزله القديم في بلدة كاستيلديفيلس، الأمر الذي يدعو للاستغراب، لا سيما أن اللاعب ذاته كان في السابق لاعبا غير مرغوب فيه لدى مسؤولي النادي؛ نتيجة الظروف التي رافقت عملية انتقاله إلى نادي باريس سان جرمان. ومن جهة أخرى، رفع نادي برشلونة دعوى في اليوم ذاته ضد نجمه السابق؛ لمطالبته باستعادة المبلغ الذي سبق دفعه كمكافأة لتجديد عقده، الذي لم يكتمل بعد.

وأفادت الصحيفة بأن ميسي نشر على حساب الإنستغرام صورة له مع نيمار ولويس سواريز، وذلك في رد ساخر على اللاعب جيرارد بيكيه، الذي أكد في السابق أن نيمار باق في نادي برشلونة. وتجدر الإشارة إلى أن النادي الكتالوني معروف بديكتاتورية نجومه، الذين علموا بأن نيمار راحل عن برشلونة منذ مطلع شهر تموز/ يوليو الماضي، ولكنهم لم يخبروا مسؤولي الفريق بذلك.

وأوردت الصحيفة أن كلا من ميسي وسواريز يبدي رأيه بشأن زملائه في الفريق بطريقة غير لائقة. وفي هذا الصدد، صرح قائد الفريق، أندريس إنييستا، لصحيفة “البايس”: “يجب علينا ألّا نقلل من الاحترام تجاه الأشخاص الذين قدموا الكثير للنادي”.

وذكرت الصحيفة أن إدارة البارسا غير قادرة على اتخاذ إجراءات تأديبية في حق اللاعبين المارقين، علما بأن ميسي الحاكم الفعلي في النادي. ففي مطلع سنة 2015، أضرب النجم الأرجنتيني عن التدريبات، الأمر الذي أدى إلى تراجع نفوذ المدرب لويس إنريكي، وعزل المدير الرياضي أندوني زوبيزاريتا، فضلا عن التعجيل بإجراء انتخابات جديدة.

وتابعت الصحيفة بأن تأخر ميسي في تجديد عقده أثار احتقان أنصار النادي، الذين اتهموا رئيس النادي، جوسيب ماريا بارتوميو، بالكذب، رغم أن النادي أعلن عن تجديد عقد لاعبه، إلا أن الأنصار ما زالوا غاضبين.

وفي الختام، قالت الصحيفة إن النادي زاد في قيمة عروضه للنجمين فيليب كوتينيو وعثمان ديمبيلي، إذ إنه على استعداد لدفع 150 مليون يورو لانتداب النجم البرازيلي، و130 مليون يورو من أجل الظفر بخدمات اللاعب الفرنسي. ومساء الأربعاء، أوردت صحيفة “سبورت” أن “دي ماريا على وشك الانتقال لبرشلونة”، لكن تبين أن الحقيقة على خلاف ذلك.

*عربي21

 
رابط مختصر