3 أنواع مختلفة للأرباح، تعرف عليها

محرر 122 أغسطس 2017
3 أنواع مختلفة للأرباح، تعرف عليها

تحقيق الأرباح عنصر في غاية الأهمية بالنسبة للشركات، فبدون الأرباح من الصعب أن تحقق الشركة عنصر الاستدامة في أعمالها التجارية.

ويهدف المنتج إلى تحقيق أكبر ربح ممكن، لذلك يتم تحديد مستوى الإنتاج عند الحد الذي يمكن الوصول فيه إلى أقصى ربح متوقع.

وينبغي على أصحاب الشركات فهم المصطلحات المتعددة المتعلقة بالتكاليف الصريحة والضمنية التي تُقتطع من الأرباح، كما ينبغي فهم أنواع الربح المتعددة.

3 أنواع مختلفة للأرباح

نوع الربح

الشرح

1- ربح محاسبي

– هو صافي الدخل الذي تحققه الشركة خلال سنة محاسبية محددة.

– يتم الحصول عليه بعد خصم إجمالي التكاليف الصريحة من إجمالي الإيرادات.

– والتكاليف الصريحة هي أي مدفوعات تُسجل بالدفاتر مثل ثمن الموارد التي تستخدمها الشركة في إنتاجها، والفائدة، والديون، والضرائب، ورواتب الموظفين، والكهرباء، والإسجار.

– لا تشمل تلك التكاليف الصريحة المدفوعات، التي يتم صرفها لأصحاب الأسهم، كالعائد على رأس المال المستثمر.

– ينعكس هذا النوع على ربحية الشركة.

2- الربح الاقتصادي

– هو فائض الدخل المتبقي بعد خصم إجمالي التكاليف (الصريحة والضمنية) من إجمالي الإيرادات.

– والتكاليف الضمنية هي التكاليف التي تدخل ضمن مصروفات التشغيل، لكنها لا تُقيد في الدفاتر.

– التكاليف الضمنية بالنسبة للشركات الخاصة أو الصغيرة قد تشمل تكلفة الفرصة البديلة للمالك، مخزون رأس المال، القدرة على تنظيم المشروعات، والوقت المقضي في الاستثمار في الشركة.

– وبالنسبة للشركات العامة فالتكاليف الضمنية تشمل تكاليف الفرصة البديلة لاستثمار أصحاب الأسهم في الشركة.

– يبين هذا النوع من الأرباح مدى نجاح الشركة في توزيع الموارد.

3- الربح العادي

– هو أقل قدر من الأرباح اللازمة لكل تغطي الشركة التكاليف الضمنية، وتستمر في أنشطتها.

– في هذه الحالة يكون إجمالي الإيرادات مساويًا لإجمالي التكاليف (الصريحة والضمنية).

– أي أن طرح إجمالي التكاليف من إجمالي الإيرادات سوف يساوي صفر.

– والشركات التي تحقق ربحًا عاديًا يظل لديها عائد تنافسي لأصحاب الديون وحصص رأس المال.

– هذا النوع مهم في بناء توقعات فرص نجاح الشركة في المستقبل.

المصدرأرقام
 
رابط مختصر