مقترح .. اذا جاز التعبير .. لحل مايحدث في الضالع ..

محرر 120 أبريل 2019
مقترح .. اذا جاز التعبير .. لحل مايحدث في الضالع ..
عيدروس الزبيدي .. وهاني بن بريك
ناصر عباد السعيدي
ناصر عباد السعيدي

عدن نيوز - كتابات:

زبيد ورجالها ومن سار في فلكهم حرروا الجنوب – هم فقط ومافي غيرهم – من الضالع الى مش عارف وين .. اقصد مساحات شاسعة حُرِرت من قبلهم في الجنوب – إلى جانب دخلوهم الى مناطق الشمال .. حوثي وقاعدة وداعش اندحر امام جحافل مقاتليهم الاشاوس – وهم من أعاد الشرعية الى الوطن بعد ان فرت .. واعلن قائدهم عيدروس انه بايروح الحديدة وصاحبه بايقلب الطاولة وابو الريش قال شدوا الاحزمة ، مافي برلمان بايقام في سيئون – وراح الجبهات الي سقطت وجس النبض فيها واتصور وروح ..

السؤال ببراءة شديدة : لماذا الصراخ وطلب الدعم والاسناد من الاخرين لاجل الضالع وبها زبيد وما جاورها ، وهم المدد الذي يغير معادلات الصراع اينما توجه ..

معسكرات زبيد والقرى المجاورة لها كثيرة في عدن وبها من العساكر والاسلحة الكثير والكثير .. إلى جانب هاني شدوا حزام ورخوا حزام .. وغيره ..
اذا في نقص او ضعف – فلا قلق .. طارق وقواته بايكونوا هم السند الذي يشد من الأزر عند الحاجة – لان مافي حديدة معه – خلاص ، كما كان يقول صاحب زبيد عن سبب السماح بتجميع قواته في عدن وتسليحهم – والتي لاجلها اشعل حرب قتل فيها الكثير داخل عدن تحت ذريعة فساد حكومة الدكتور احمد عبيد بن دغر – لاجل سواد عينيه (عيني طارق)..

اذن لابد لهذه القوات والحشود والاسلحة المسيطرة على الارض – التدخل ورد اي تهديد طالما وهناك مايهدد تلك السيطرة .. وإلا ما السبب من بقاء تحشيدهم وتسليحهم داخل عدن ..

صدق البراءة في التسائل ليس إلا ..
ارجو عدم التأويل – وتقديم العون لرفع الوعي عندي وعند غيري .. الذين اختلطت الامور عليهم ولم يستطيعوا التمييز والفهم الجيد لما يدور .. بشرط الابتعاد عن التكتيكات ..
فالتكتيكات التي اراها هي البسط والنهب وتجميع الاموال للابناء والاحفاد والمقربين وعقارات هنا وهناك .. هذا مايقصده التكتيك .. الذي تتحدثون عنه بصورة مستمرة ..

رابط مختصر