المعتقل محمد الزامكي في سجن بير احمد يصاب بالشلل النصفي “تفاصيل”

محرر 122 مارس 2019
المعتقل محمد الزامكي في سجن بير احمد يصاب بالشلل النصفي “تفاصيل”

عدن نيوز - منبر السجون السرية:

معتقل يمني أصيب بشلل نصفي نتيجةً لصعق كهربائي داخل سجن بير أحمد بعدن والمُحتل الإماراتي لم يعالجه ولم يسمح بعلاجه وحالته الصحية تزداد سوءً يوماً بعد يوم__فهل من منقذ لهذا الشاب..!

_الإسم: محمد الزامكي
_العمر: 23 عام
_السكن: عدن_البريقه
_أعتقل قبل عام ونصف وأخفي قسراً في سجون المُحتل الإماراتي السرية بعدن..!

أصيب الزامكي قبل أسبوعين بشلل نصفي بسبب صعق كهربائي بداخل سجن بير أحمد وأصبح طريح فراش السجن القاسي دون علاج..!

الفضيحة أن عصابة السجن ممثلةً بالإداراة وبقيادة الشبيح المُجرم غسان العقربي مدير السجن لم تسمح بعلاجه خارج السجن معللةً أن المُحتل الإماراتي رفض ولم يسمح أن يُعالج خارج السجن وطلب منهم أن يتركوه في عيادة السجن فقط..!

علماً أن السجن لا يوجد بداخله مشفى سوى عيادة صغيره لا توجد فيها أي مستلزمات طبيه كافيه..!

فبعد أن قاموا بإسعافه بعد يومين من الحادثة لعدم وجود أطباء في السجن وبعد أن إزدادت حالته الصحية سوءً تم عرضه على طبيب روسي في مشفى الجمهورية بمدينة عدن وأخبرهم الطبيب أن الحبل الشوكي أصيب إصابه بالغة بسبب الصعق الكهربائي ويحتاج لعملية مستعجلة وراحة تامه ولكنهم أعادوه للسجن ولم يتركوه في المشفى وهم ينظرون اليه وهو يأن من الألم الشديد وقد فقد السيطرة على الجزء الأسفل من جسده والحزن والقهر يعتصر فؤاده..!

الزامكي يناشدهم ويطالبهم أن يسمحوا لأسرته بزيارته وطلب منهم أن يسمحوا لشقيقه أن يدخل السجن لكي يقوم بتنظيفه والإعتناء به لأنه يقضي حاجته اللا إرادياً ولا يستطيع السير أو الحركة والعزة التي في نفسه لا تريد أن تثقل على أحداً ولا يريد أن يكون عبء على أخوانه المعتقلين رغم تسابقهم جميعاً لخدمته الا أنه يصر على طلبه ولكن المجرمون لم يسمحوا بذلك أيضاً..!

كما أن الحزن يخيم على المعتقلين في السجن بسبب هذه الحادثة وهم يشاهدون رفيقهم يصارع الألم طريح الفراش ولا يستطيعون إنقاذه مجبرين..!

الزامكي يعاني حاله نفسيه وصحية سيئة جداً وحالته المرضية في تدهور مستمر منذ إصابته والتشخيص الطبي يقول إذا تركت الحاله دون علاج فإن فرص علاجها قد تكون مستحيلة..!

فهل من منقذ لهذا الشاب ولو بعين العطف والحنان من أهل الضمائر الحية من الحقوقيين والمنظمات الإنسانية وأصحاب القلوب الرحيمة فإن لم يكن يمنياً فإنه بشراً مسلماً ويحتاج المساعدة والعون والرحمة وتذكروا أن الراحمون يرحمهم الله وحسبنا الله ونعم الوكـــــيل..

منبر السجون السرية..

رابط مختصر