وساطة توقف المواجهات بين الجيش و”عصابات التخريب” في مأرب

28 نوفمبر 2019
وساطة توقف المواجهات بين الجيش و”عصابات التخريب” في مأرب
عدن نيوز - متابعات:

تمكنت وساطة قبلية من إيقاف الاشتباكات التي دارت خلال الساعات الماضية بين الجيش و”عصابات تخريبية” في مديرية الوادي شمالي محافظة مارب.

وقالت مصادر قبلية أن وساطة قبلية تمكنت من رفع المسلحين الذين يهاجمون مواقع الجيش وسحبتهم من مواقع الاشتباكات.

وأضافت المصادر أن اجتماعا طارئا لقبائل “عبيدة” سيعقد الليلة لتدارس المشكلة والبحث عن حلول لها.

كما سيبحث الاجتماع حماية الخط الدولي وحماية منافذ مديرية الوادي من دخول أي عصابات تخريبية تسعى لزعزعة الأمن والاستقرار في المنطقة.

كما شهد الخط الدولي تحركا جزئيا للسيارات التي تكدست على جانبي الخط منذ بدء الاشتباكات.

وأسفرت الاشتباكات التي تدور منذ نحو 36 ساعة عن مقتل نحو 14 من الجنود والمدنيين وعناصر التخريب.

ويقود العصابات التخريبية الشيخ “هادي بن حسين مثنى” أحد ابرز تجار السلاح في اليمن ويطالب بتعويضات مالية عن معدات قصفها التحالف العربي في مناطق سيطرة الحوثيين بمارب منتصف العام 2015م.

 
نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام الموقع ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، ولتحليل حركة الزيارات لدينا.. المزيد
موافق