انتحاري يستهدف حفل زفاف بأفغانستان بتفجير نفسه ويقتل 63 شخصاً بينهم أطفال

18 أغسطس 2019
انتحاري يستهدف حفل زفاف بأفغانستان بتفجير نفسه ويقتل 63 شخصاً بينهم أطفال
عدن نيوز – متابعات:

علنت السلطات الأفغانية، صباح اليوم الأحد 18 أغسطس/آب 2019، مقتل 63 شخصاً، بالإضافة إلى إصابة 182 آخرين، في الهجوم الذي استهدف حفل زفاف في كابول،مساء أمس السبت.

وقال الناطق باسم وزارة الداخلية الأفغانية نصرت رحيمي، إن «بين الضحايا نساء وأطفالاً»، بحسب ما ذكرته وكالة الأنباء الفرنسية.

من جانبها نقلت وكالة رويترز عن وزارة الداخلية الأفغانية، قولها إن الانفجار ناجم عن انتحاري استهدف حفل الزفاف وفجّر نفسه به، ونقلت عن مسؤولين أيضاً قولهم إن المُهاجم استهدف منطقة استقبال الرجال.

وتتميّز حفلات الزفاف الأفغانية بضخامتها، إذ غالباً ما يناهز عدد المدعوين فيها المئات وأحياناً الآلاف، وهي تقام في قاعات ضخمة يُفصل فيها عادةً الرجال عن النساء والأطفال.

وقال محمد فرهج الذي كان حاضراً في حفل الزفاف، لوكالة الأنباء الفرنسية، إنه كان في القسم المخصص للنساء عندما سمع دوي انفجار قوي في القسم المخصص للرجال.

وأضاف: «هرع الجميع إلى الخارج وهم يصرخون ويبكون»، موضحاً أن «الدخان ملأ القاعة أكثر من عشرين دقيقة، وكل شخص تقريباً في قسم الرجال قُتل أو جرح»، وأشار إلى أن انتشال الجثث من القاعة كان مستمراً بعد ساعتين على التفجير.

ويأتي الانفجار الذي وقع في غربي كابول، بينما بلغت الولايات المتحدة وحركة طالبان المراحل الأخيرة من المفاوضات للتوصل إلى اتفاق من أجل خفض القوات الأمريكية في أفغانستان. ونفت حركة «طالبان» أي تورط لها في الهجوم.

وكان البيت الأبيض قد أعلن يوم الجمعة الماضي، عن إحراز تقدم في التحضيرات للتوصل الى اتفاق سلام مع حركة طالبان في أفغانستان، مشيراً إلى أنّ المباحثات بين الرئيس دونالد ترامب وكبار مستشاريه حول الاتفاق تجري «بشكل جيد جداً».