مصور قناة سهيل ينجو من الموت بأعجوبة

22 مايو 2017
مصور قناة سهيل ينجو من الموت بأعجوبة

عدن نيوز:متابعات/

نجى مصور قناة سهيل الفضائية صباح اليوم في مدينة تعز من الموت المحقق اثر اصابته بطلقة رصاص تعرض لها من أحد عناصر الانقلابيين أثناء تغطيته معارك التشريفات.

وأفاد المصور قيس محمد يوسف أنه وأثناء ما كان يغطي المعارك والتقدمات  التي تدور في الجبهة الشرقية أصيب بطلقات رصاص من أحد عناصر مليشيا الحوثي وصالح عندما ظهر له أمامهم وباشرهم بوابل من الرصاص فأصيب 2 من أفراد الجيش وأصيب المصور قيس في يده اليمني  ورد عليه أفراد الجيش وأردوه قتيلا.

 وكانت القوات الحكومية والمقاومة شنت هجوماً واسعاً على مواقع الحوثيين والقوات الموالية لصالح، في المنطقة الشرقية لمدينة تعز، بهدف استعادة السيطرة على القصر الجمهوري، والأحياء المجاورة له.

 

 
نستخدم ملفات الكوكيز لنسهل عليك استخدام الموقع ونكيف المحتوى والإعلانات وفقا لمتطلباتك واحتياجاتك الخاصة، ولتحليل حركة الزيارات لدينا.. المزيد
موافق